إستقلال السرو يثير إستياء مواطنى دمياط

فى إطار تداعيات أزمة استقلال مدينة السرو عن محافظة دمياط،وتعيين محافظا اعتباريا لها . أثار الأمر إستياء العديد من المواطنين سواء داخل المدينة أو خارجها من نشطاء المجتمع المدنى الذين يقفون مع مطالب اللجنة الشعبية للدفاع عن حقوق مدينة السرو لكن لايقبلون خرق القانون أو الخروج عن دولة النظام.

وفى هذا الصدد يتحدث محمد السعيد أحد مواطنى مدينة السرو. نحن نتعرض بالفعل لتردى فى الخدمات المقدمة وسوء مياه الشرب وخلافه لكننا لا نتخذ سبيلنا بأن نعلن الإستقلال ولكننا سنعترض على المسؤلين ونطالبهم بمطالبنا ولكننا أيضا سنقف على من يحاول أن يخرج صورتنا كمنشقينأو يحاول زعزعة الإستقرار و التخاطب بإسم المدينة مطالبا بإستقلالها .

وفى هذا الصدد يتحدث أحمد عوض ناشط مجتمعى، أن ما تطالب به اللجنة الشعبية للدفاع عن حقوق مدينة السرو بالإنفصال والإستقلال هو أمر مشين بكل الأحوال ، فالحق كل الحق معهم أن يطالبوا  برحيل المحافظ أو أن يتظاهروا ويعتصموا من أجل تحقيق مطالبهم وتنفيذ رغباتهم المشروعة .

أما أن يتخذوا من مطالبهم داع،لأن يقوموا بتفكيك الإستقرار المصرى ومحاولة تقسيم مصر لدويلات فهو ما لا نرتضيه  وسنقف فى وجهه خاصة أن هناك الكثير من  مواطنى المدينة لا يرتضون بأمر الأنشقاق بل يتمسكون بمحافظ دمياط.

نحن نخاطب مثيرو أمر الإنشقاق أنكم على وشك أن تفتحوا الباب أمام التفكك وزعزعة الإستقرار وتشتيت مصر وتمزيقها فإتقوا الله وإجعلوا المصلحة العامة

أولى من المصالح الخاصة فهكذا ليس ببعيد أن نسمع عن رغبة قبائل سيناء بالإستقلال بنفسها وهنا يكون على مصر السلام .

شاهد أيضاً

محافظة دمياط لرؤساء الأحياء: نفذوا القانون دون عنف وإهانة

محافظة دمياط لرؤساء الأحياء: نفذوا القانون دون عنف وإهانة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *