الأحد , 15 سبتمبر 2019

استخدام الماء البارد والمعجون فى الحروق يؤدى لزيادة الشعور بالألم

 

 

 

index

كثير من الأشخاص عندما يصابون بحروق فى الجلد نتيجة ملامسة سطح ساخن أو بسبب مياه ساخنة أو الزيت وغيرها من الأشياء الأخرى التى تسبب الحريق يلجأون إلى استخدام الماء البارد ومعجون الأسنان، ولا يعلمون خطورة هذه الأشياء على الجلد.

تقول الدكتورة مهجة حنا جرجس، أستاذ الأمراض الجلدية، إن الحروق توجد لها 6 درجات، منها احمرار الطبقة السطحية للجلد الناتج عن ملامسة سطح ساخن، وظهور فقاقيع بها سائل واحتراق الطبقة السطحية للجلد واحتراق الأنسجة الرخوة واحتراق طبقة العضلات والتفحم.

وتضيف “مهجة”، أنه فى حالة احتراق الطبقة السطحية للجلد لا يجب وضع معجون أسنان، لأنه يؤثر على الجلد ويكون تأثيره على حسب المواد المتكون منها المعجون، وفى حالة وضع المياه الباردة تقوم بتسكين الألم لثوانٍ بسيطة ثم يعود الألم مرة أخرى أكثر من الأول، لذلك يجب وضع مرهم الحروق على الجلد حتى يتم الشفاء بسرعة.

وتشير الطبيبة إلى أنه فى حالة الإصابة بحروق مع ظهور فقاقيع بها سائل يجب اللجوء للطبيب حتى يتم إخراج السائل المتواجد بهذه الفقاقيع وعمل ضمادة بالمضاد الحيوى، لافتة إلى أنه إذا تمت تصفية هذه الفقاقيع بالمنزل ولم يتم الذهاب للطبيب من الممكن أن يصاب الشخص بميكروب يحدث التهابات وصديد بالجلد يتسبب فى عدم التئام الحروق مع ترك ندبات.

وتوضح أستاذ الأمراض الجلدية أنه فى حالة الإصابة باحتراق الطبقة السطحية للجلد واحتراق الأنسجة الرخوة واحتراق طبقة العضلات، يجب التوجه للطبيب لأن ذلك يحدث تشوهات وفقدان لوظيفة الذراع نتيجة لاحتراق الأنسجة الرخوة التى تجعل الحركة محدودة.

شاهد أيضاً

حرارة الجو تسبب مضاعفات للحامل بينها الولادة المبكرة

حرارة الجو تسبب مضاعفات للحامل بينها الولادة المبكرة