استقرار فى صحة مبارك نسبيا والفريق الطبى يتابع حالته الصحية

صفحة جديدة – مصر

شهدت صحة الرئيس المخلوع مبارك استقرار نسبيا فيما مازال الرئيس السابق يعانى من ضيق في التنفس ونوبات من الذبذبة الأذنية ،مما يؤدى الى اصابته بارتفاع فى ضغط الدم ، الذى أصابه بذبذبات واضطربات فى القلب حيث تنتابه أزمات مفاجئة ، مضفية أن حالته الصحية إستقرت بشكل نسبى ومؤقت فى الساعات الاخيرة ، عقب اصابته باختناق لمدة دقائق فجر أمس ومن حينها ، لم يتعرض لاى أزمات او نوبات صحية مفاجئة. وقام الفريق الطبى لمبارك بالمرور عليه والتواجد بجواره للكشف عليه كما هو متبع يوميا ، ومتابعة حالته الصحية فى جميع الاوقات خشية من زيادة تدهورها فجأة ، مؤكدين أن حالة مبارك تغيرت نسبيا عن سابقته فى الايام الاخيرة حيث ما زال يعانى من ضيق فى التنفس بشكل متكرر ونوبات من الذبذبات الأذينية، وارتفاع فى ضغط الدم، مؤكدين أن حالة الرئيس المخلوع تحسنت فور تواجد جمال وعلاء مبارك بجواره ، مما خفف من معاناته بإلاكئتاب الحاد والصدمات العصيبة التى أصابته على فترات متقاربة منذ نقله الى ستشفى السجن وزيارة اسرته له فى اليوم التالى

شاهد أيضاً

وزير الكهرباء: 7 سنوات مدة بناء محطة الحمراوين والتحالف الفائز خلال أسبوع

أحمد عوض قال الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء، أن هناك ثلاثة تحالفات بمشروع أول محطة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *