New
الأربعاء , 11 ديسمبر 2019

استمرار انقطاع التيار الكهربي في محافظات مصر أدي الي امتناع المواطنين عن دفع الفاتورة

 

أماني ود

استمرار انقطاع الكهرباء عن المدن والقرى وتسبب انقطاع التيار فى بعض الأماكن فى تعطيل العمل فى المخابز، ومحطات البنزين، وتلف الأجهزة الكهربائية بالمنازل،أدي ذلك إلي  تصاعد الاحتجاجات بين المواطنين فى غالبية محافظات الجمهورية ، الأمر الذي دفع عدد من المواطنين الي إطلاق حملة علي الفيس بوك بعنوان (هتقطع الكهربا مش هدفعلك فاتورة) اعتراضا علي استمرار مشكلة انقطاع التيار الكهربي بدون حل .

فى محافظة القليوبية تسود حالة استياء شديدة، وأكد منسقو الحملة «مش هدفعلك فاتورة» أن قطع التيار الكهربائي يتسبب فى أضرار عديدة للمواطنين، من توقف أعمال البعض، وتلف سلع وبضائع للبعض الآخر .

واتهمت الحملة المسئولين بالمحافظة بعدم مراعاة الظروف وحرارة الجو فى شهر رمضان، وعدم الاستجابة لمناشدات الأهالي، بينما شكا أهالي شبرا الخيمة من أن عدم إصلاح الأعطال المتكررة للتيار الكهربائي أدى إلى احتراق الأجهزة الكهربائية فى المنازل، فضلا عن أن قطع التيار ليلا يشجع البلطجية على سرقة المنازل والمحال التجارية، وفى قرية «طنط الجزيرة»، مركز طوخ، أكد الأهالي تهالك المحول المغذى للقرية من الأساس .

كما اقتحم عدد من أهالي مدينة الخصوص جراج مجلس المدينة، وهددوا بحرق المعدات لتقاعس مجلس المدينة عن رفع آثار طفح المجارى من الشوارع، والانقطاع المستمر والدائم للكهرباء .

ويستمر انقطاع الكهرباء فى الإسكندرية لعدة ساعات متواصلة، فيما اختفت الشموع بكثير من المحلات، خاصة بعد أن تهافت على شرائها العديد من المواطنين، وبكميات كبيرة، وأصبح العديد من المواطنين يضعون الشموع معهم أثناء المرور بالشوارع خوفا من الحوادث بسبب عدم الرؤية .

ودعا عدد من السكان إلى تنظيم وقفة احتجاجية، أمام مؤسسة الكهرباء والمياه بالمحافظة خلال الأسبوع الحالي، اعتراضا على الانقطاع الدائم، لافتين إلى أن ذلك يسفر عنه توقف الكثير من الأعمال .

وأدى انقطاع الكهرباء عن حي العرب وحى الشرق إلى وقف التجارة فى أسواق الحميدي والتجاري والشرقية ولدى الباعة الجائلين فى شارع الثلاثيني أكثر من ساعتين كما ذهب المواطنون إلى المساجد فى الشوارع الرئيسية والفرعية بفوانيس رمضان واللمبات الصغيرة وإضاءة الهواتف المحمولة والشموع .

واشتكى التجار والباعة الجائلون من انقطاع الكهرباء المستمر فى بورسعيد، معتبرين أن شهر رمضان يمثل لهم موسم الرواج وتكثر فيه حركة البيع والشراء بعد فترة ركود كبيرة بالمدينة، وانقطاع الكهرباء معناه تكبد التجار خسائر فادحة .

وقال أحمد سليم، صاحب فرش ملابس بالحميدى، جاءني زبائن أثناء انقطاع الكهرباء، وذهبوا دون رجعة لما طالت فترة الانقطاع لعدم رؤية ألوان ومقاسات الملابس، ولذا أصرخ بكل قوة ارحمونا لا نجد قوت أولادنا منذ أزمة الإستاد .

وندد سيد المصرى، صاحب محل ملابس أطفال بحالة الكهرباء فى جميع المحافظات وخاصة بورسعيد، وطالب رئيس الجمهورية ببيان واضح حول الأزمة.

ولم يختلف الأمر فى سوهاج، حيث يؤدى الانقطاع المفاجئ إلى خسائر إضافية تتكبدها الأسرة السوهاجية، ذات الدخل البسيط والمعدوم – فضلا عن الحرارة الشديدة التى تضرب البلاد فى هذ التوقيت من السنة التى تجعل من الصعب على أبناء المحافظة العيش بدون المراوح.

وأكدت آمال عبدالله (مدرسة) أن المشكلة لا تتوقف عند انقطاع التيار الكهربائى فقط، بل امتدت إلى مياه الشرب أيضاً، وبصورة مستمرة.

 

شاهد أيضاً

السيسي يوجه الحكومة بدعم أصحاب الورش

السيسي يوجه الحكومة بدعم أصحاب الورش