الإفراج عن 63 ألف رأس من العجول الحية المستوردة استعدادا للعيد

الدكتورة منى محرز نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية والسمكية والداجنة

صافى الدمهوجى

تلقت الدكتور منى محرز، نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانة والسمكية والداجنة، تقريرا من الإدارة المركزية للحجر البيطرى بالهيئة العامة للخدمات البيطرية، تؤكد الإفراج عن 35 ألف و527 من عجول الذبيح الفورى، و27 ألف و595 رأس من العجول التربية، وهى شحنات تم استيرادها خلال 90 يوما، تطرح بالأسواق والمجمعات الاستهلاكية استعداد لعيد الأضحى تنطبق عليها جميع الاشتراطات البيطرية.
وأكد تقرير الخدمات البيطرية، أن جميع شحنات الماشية ومنتجات اللحوم المستوردة تنطبق عليها جميع الاشتراطات البيطرية والحجرية وخالية من الأمراض تطرح فى الأسواق والمجمعات الاستهلاك لتغطية احتياجات المستهلك وسد الفجوة، مؤكدا أن اللجان البيطرية المصرية المشكلة من قبل “الهيئة” لاستيراد الحيوانات الحية تشرف على جميع عمليات الشحن الواردة ومتابعتها طوال مرحلة الحجر البيطرى فى بلد المنشأ، موضحًا أن جميع العجول خالية من الأوبئة والأمراض،وفقًا لمعايير منظمة صحة الحيوان العالمية بباريس.

وقال الدكتور أحمد عبد الكريم، رئيس الإدارة المركزية للحجر البيطرى، إن جميع المحاجر البيطرية تم تدعيمها بأطباء بيطريين ذو خبر لفحص جميع شحنات الماشية القادمة من دول الاستيراد ، لطرحها فى العيد، وتكثيف اعداد اللجان البيطرية لدول العالم المختلفة، لتنويع مصادر استيراد اللحوم ومنتجاتها،لافتا الى أن المحاجر البيطرية تعمل كصمام امان للبلاد يمنع تسرب اية امراض الى الداخل،وتخضع جميع الحيوانات الحية المستوردة لجميع الإجراءات البيطرية المعتادة، مؤكدا أن دور الهيئة ليس استيراد اللحوم الحية أو اللحوم، وإنما تلقى طلبات الشركات المستوردة وعمل لجان للحجر الصحى لمتابعة الطلبات وفقًا لإجراءات الحجر البيطرى.

شاهد أيضاً

وزيرة البيئة تؤكد دور مصر في تطبيق مفاهيم المناخ الأخضر

وزيرة البيئة تؤكد دور مصر في تطبيق مفاهيم المناخ الأخضر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *