«التعاون الدولى»: 700 مليون دولار من البنك الدولى لتنمية السياحة فى صعيد مصر


أكدت الدكتورة سحر نصر، وزيرة التعاون الدولى، أن الوزارة وفرت تمويلا بقيمة 500 مليون دولار من البنك الدولى لتنمية الصعيد، بموافقة مجلس النواب، بجانب 200 مليون دولار لدعم المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر الجاذبة للسياح، خاصة فى أسوان والأقصر والجيزة، مثل مشروعات الرسم على ورق البردى والنقش على الزجاج والخدمات السياحية، وفى القطاع الصناعى مثل تصنيع أعمال الأرابيسك وصناعة الأوانى والمنتجات الفخارية وعقود من الدوم والجميز، والقطاع التجارى مثل البازارات السياحية.
وأضافت نصر، خلال مشاركتها فى جلسة تنمية القطاع السياحى فى الصعيد، على هامش المؤتمر الشهرى الثانى للشباب المنعقد حالياً بأسوان تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، أن أكثر من 50% من محفظة التعاون الدولى تعد منحا، مشيرة إلى أن الوزارة تعمل على تنويع مصادر التمويل من دعم البنية الأساسية التى تساهم فى جذب السياح، خاصة بالصعيد الذى له أولوية، لافتة إلى أن من ضمن تكليفات الرئيس تعظيم المكون المحلى فى المشروعات.
وأشارت، إلى أن الوزارة وفرت فى مجال إعادة ترميم المناطق الأثرية، منحة بإجمالى 36 مليون دولار، من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، بهدف تطوير المواقع الأثرية والمزارات السياحية، زيادة المهارات والكفاءة المهنية للعاملين فى قطاعي الآثار والسياحة، وسبق أنها قامت بزيارة أحد المشروعات الممولة من هذا البرنامج بـ20 مليون جنيه وهو تطوير الدير الاحمر، والتقت وقتها بالمسئولين عن اعمال التنظيف والترميم والحفاظ على جدران صحن الكنيسة، بجانب منحة إسبانية بإجمالى 31 مليون يورو لمشروع تأمين وحماية الآثار بالبر الغربى بالأقصر والأهرام، بهدف تنمية السياحة المصرية وتوفير فرص عمل جديدة فى هذا المجال.
كما تعمل الوزارة على توفير الدعم الفنى اللازم لتنمية ورفع كفاءة العاملين بقطاع السياحة، من خلال تدريب الأثريين وطلبة كلية الآثار فى مجال الترميم، مثل مشروعات التدريب من أجل التشغيل، إضافة إلى الترويج السياحى، سواء من خلال المشاركة فى المؤتمرات الخارجية، مثل دافوس والاجتماعات السنوية للبنك الدولى، أو من خلال كبار ممثلى الدول ورؤساء كبار المؤسسات التمويلية الدولية لزيارة المحافظات السياحية، مثل زيارتها وديفيد ثورن، كبير مستشارى وزير الخارجية الأمريكية إلى محافظة الأقصر “معبد الكرنك”، وفى كلمته أثناء الزيارة وجه رسالة للعالم “أن مصر بلد ليس له مثيل فى العالم”.
وأشارت الدكتورة سحر نصر إلى أن محافظات الصعيد تمثل مناخاً استثمارياً واعداً لإحداث نهضة حقيقية لمصر، وإحداث طفرة اقتصادية واجتماعية يشعر بها المواطن البسيط، خاصة أن محافظات هذا الإقليم تمتلك فرصاً تنموية حقيقية.

شاهد أيضاً

السيسي: إطلاق مبادرة متكاملة لدمج التنوع البيولوجى فى مختلف القطاعات

السيسي: إطلاق مبادرة متكاملة لدمج التنوع البيولوجى فى مختلف القطاعات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *