الخمول قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان القولون والثدى.. اعرف الأسباب

الخمول

هبة العاصى

توصلت دراسة جديدة إلى أن الخمول قد يزيد من خطر الإصابة بالقولون والثدي وأنواع أخرى من السرطان.

ووفقاً للموقع الطبى الأمريكي “HealthDayNews”، كشف تحليل  لحوالى 351 شخصا، أن نمط الحياة المستقرة يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب بمعدل (63.5%) والمشاكل الأيضية مثل السكري بمعدل (65.8%) ، ويزيد من مخاطر الإصابة بالسرطان بمعدل 4%.

ووجدت الدراسة أيضًا انخفاضًا في الوعي بأن الخمول يزيد من خطر الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي ومشاكل الجهاز الهضمي مثل عسر الهضم .

وقالت المؤلفة الرئيسية “إيريكا ووترز” أستاذة الجراحة في جامعة واشنطن في نشرة صحفية إن الكثير من الناس يعلمون أن عدم الحصول على ما يكفي من النشاط البدني يمكن أن يزيد من فرص إصابتهم بمشاكل في القلب أو الإصابة بمرض السكري، إلا أن قلة من الناس يدركون أن الخمول يمكن أن يزيد أيضا من فرص الإصابة بأمراض أخرى”. .

وألقى الباحثون باللوم على حملات الصحة العامة التي تؤكد فوائد ممارسة الرياضة على صحة القلب والسيطرة على الوزن دون ملاحظة أن الخمول يزيد من خطر الإصابة بالسرطان.

ودعوا إلى مزيد من تثقيف الجمهور حول العلاقة بين ممارسة الرياضة ومخاطر الإصابة بالسرطان.

وقد نشرت الدراسة مؤخراً خلال شهر أغسطس الجارى في مجلة الصحة الأمريكية .

 

شاهد أيضاً

السيسي: إطلاق مبادرة متكاملة لدمج التنوع البيولوجى فى مختلف القطاعات

السيسي: إطلاق مبادرة متكاملة لدمج التنوع البيولوجى فى مختلف القطاعات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *