السبت , 16 فبراير 2019

الزند : سنفضح المتخاذلين في أزمة النائب العام

صرح المستشار أحمد الزند – رئيس نادى القضاة -: إن نادى القضاة سيفضح أسرار رموز القضاء الذين تخاذلوا فى أزمة النائب العام مع الرئيس محمد مرسي مؤخرا، مؤكدا أنهم واجهوا عدوانا إخوانيا على دولة القانون وعلى مصر خلال أزمة مرسي مع النائب العام، لكن إرادة القضاة هى التى انتصرت.

وقال الزند – فى مداخلة هاتفية مع الإعلامى وائل الإبراشى فى برنامج “العاشرة مساء”-: إن التاريخ لن ينسى موقف ورأى المستشارين حسام الغريانى وأحمد مكى فى أزمة النائب العام مع مرسي، لافتا الى أن ما حدث من الإخوان عدوان على مصر وليس القضاء فقط .
وأضاف أنه على القضاة وكل من أخذوا موقفا سياسيا فى أزمة النائب العام أن يتعلموا من الدرس، ويعلموا أن مصر أولا ويصححوا مواقفهم، لأن الأزمة غير مرتبطة بالقضاء بل بمصر كلها.
وقال الزند إن تهديدات “الغريانى” للنائب العام كانت حقيقية ولم يخفها النائب العام، بل أعلنها للجميع، كما أن النائب العام أعلن ما تعرض له من قبل المستشارين حسام الغريانى واحمد مكى.

شاهد أيضاً

الزرقا على صفيح ساخن بكلبش الدمرداش وعبدالسلام

فى إطار خطة الوزارة بتكثيف الجهود لإستهداف وضبط العناصر الإجرامية الخطرة على مستوى الجمهورية، وفى إطار خطة قطاع الأمن العام بحصر واستهداف تلك العناصر