العثور على جثة شاب مسيحى وبها أثار طلقات نارية بالصدر بمدخل القوصية بأسيوط


على شاكر

ظاهرة تكاد تتكرر فى صعيد مصر وخاصة فى الآونة الأخير وهى قتل النفس وعدم تكريمها بإلقائها فى الزراعات او المصارف وتناسى الجميع تكريم الموتى وتمادوا فى الجرم مرات ومرات فى قتله أولا وفى إلقاء الجثة وهى فى زمة الله ثانيا ، وهذا ما حدث بمدخل مدينة القوصية بمحافظة أسيوط .

حيث ورد بلاغاً لمركز شرطة القوصية من الأهالي بوجود جثة لشخص ملقاة علي جانب الطريق الزراعي أسيوط/سوهاج قبلي مدخل مدينة القوصية .  

وعلى الفور توجه فريق البماحث والإسعاف الى مكان الجثة و تبين أن الجثة لذكر في العقد الثالث من العمر ملقاة علي ظهرها يرتدي
تي شيرت مقلم أبيض في أسود وبنطلون جينز أزرق وأسفله شورت أبيض وذو شارب أسود وشعر أسود ناعم نحيف الجسم ويوجد علي اليد اليمني وشم علي شكل صليب غير حليق الذقن حافي القدمين وتوجد آثار طلقات نارية بالصدر من الجهة اليسري وآثار لطلق ناري بكف اليد اليسري ولا يوجد بحوزته إثبات شخصية..ولم يتعرف أحد من الأهالي علي شخصيته .

ومن جانبها قامت مباحث القوصية  بإجراءات النشر عن الجثة

وكلفت إدارة البحث بالتحري حول الواقعة وصولاً إلي هوية المجني عليه وضبط مرتكبها والسلاح المستخدم .

شاهد أيضاً

مقتل 19 إرهابيا من منفذى حادث دير الأنبا صموئيل بالمنيا

مقتل 19 إرهابيا من منفذى حادث دير الأنبا صموئيل بالمنيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *