العثور على 40 قطعة أثرية بالبدرشين

سالى خضر

نجحت الإدارة العامة لشرطة السياحة والآثار بوزارة الداخلية، فى العثور على مجموعة من القطع الأثرية الأصلية داخل مسكن أحد الأشخاص بمنطقة البدرشين، والذى تبين أنه كان يستعد لبيعها وعرضها على مجموعة من راغبى شراء الآثار، فتم استهداف مسكنه إلا أن القوات لم تعثر عليه، وتم تفتيش المسكن بحضور نجل المتهم والعثور على القطع والتى أكد مفتشو آثار ميت رهينة على أثريتها، فتم تحريزها وعرضها على النيابة، وجار تكثيف الجهود لضبط المتهم الهارب.

تفاصيل تلك الواقعة بدأت بتلقى ضباط الإدارة العامة لشرطة السياحة والآثار، بوزارة الداخلية، معلومات من مصادرهم السرية مفادها قيام “حسن.ش.أ” 52 سنة، بالإتجار فى القطع الأثرية والمقلدة، فتم تشكيل فريق بحث للتأكد من صحة المعلومات، وبالفعل أكدت التحريات صحتها وأن بحوزته المتهم مجموعة من القطع الأثرية بمنزلة استعدادا لبيعها.

وعلى الفور تم الاشتراك مع مديرية أمن الجيزة واستهداف مسكن المتهم الكائن بمركز البدرشين، وتبين عدم تواجده بمسكنه، فتم تفتيش المسكن فى حضور نجل المتهم، وأسفر التفتيش عن ضبط 33 عملة أثرية ترجع للعصر الرومانى، وضبط 2 لوحة معدنية مقاس 10سم × 10 سم عليها نقوش هيروغليفية ترجع للعصر الفرعونى، وضبط 2 وجه إنسان من المعدن فى وضع تعبدى ترجع للعصر الفرعونى، وجعران يرجع للعصر الفرعونى، وتمثال من البازلت للإله خانوم طوله 40 سم وعرض 10 سم، وضبط تمثال صغير بطول 6 سم فى وضع تعبدى، كما تم ضبط أيضا عدد من الأدوات التى يستخدمها المتهم فى تصنيع القطع المقلدة.

وبعرض القطع المضبوطة على مفتشى آثار ميت رهينة قرروا عقب معاينتها أن تلك المضبوطات أثرية، فتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه الواقعة، وتحريز القطع المضبوطة وعرضها على النيابة التى تولت التحقيق، وجار تكثيف الجهود لضبط المتهم الهارب.

شاهد أيضاً

السجن المؤبد لـ” محمد بديع” و64 آخرين فى قضية “أحداث العدوة”

السجن المؤبد لـ” محمد بديع” و64 آخرين فى قضية “أحداث العدوة”

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *