«الناصريين المستقلين» المرابطون يدين العملية الإرهابية في «الواحات» ويعلن تضامنه


تقدمت الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين المرابطون بالعزاء للقيادة المصرية برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي، ومن أهلنا المصريين وقواتنا المسلحة المصرية باستشهاد عدداً من الشهداء تابعين للشرطة المصرية نتيجة اشتباكات مع الإرهابيين في منطقة الواحات.
وعقدت الهيئة اجتماعاً استثنائياً، وأصدرت البيان التالي:
أولاً: نثمن عالياً القرار المصري في القضاء على كل بؤر عصابات الإخوان المتأسلمين الإرهابية.
وكل ما استطاعت مصر العربية أن تحقق الإنجاز تلو الإنجاز على الصعيد السياسي والاقتصادي والاجتماعي، تتكالب القوى المعادية الظلامية والتي تدار من قبل غرف العمليات الأجنبية المزروعة في قطر وتركيا، من ضمن محاولات يائسة للحد من الدور الاستراتيجي المصري على المستوى الإقليمي والعالمي.
والمرابطون على يقين أن إرادة مصر العربية هي العليا، وأن أبناء الأمة من محيطها إلى خليجها العربي يقفون مع أهلنا المصريين وقيادتهم وقواتهم المسلحة، ويؤكدون أن مصر كانت وستبقى دائماً هي الصخرة التي ترتكز عليها آمال وآلام العرب بعد السنوات العجاف للصقيع العربي الذي يشارف على نهايته.
ثانياً: نتوجه بالعزاء من القيادة المصرية برئاسة سيادة الرئيس المشير عبد الفتاح السيسي، ومن أهلنا المصريين وقواتنا المسلحة المصرية باستشهاد عدداً من الشهداء تابعين للشرطة المصرية نتيجة اشتباكات مع الإرهابيين في منطقة الواحات، راجين من الله تعالى أن يتقبّل شهادة الشهداء، ويشفي الجرحى ويصون مصر المحروسة عزيزة كريمة وحرة.

شاهد أيضاً

المفتي يشيد ببطولات الجيش والشرطة في معركتهم ضد الارهاب

المفتي يشيد ببطولات الجيش والشرطة في معركتهم ضد الارهاب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *