انتهاء أزمة حزب النور السلفي وعودة عماد عبد الغفور لرئاسة الحزب

قررت الهيئة العليا لحزب النور إعادة الدكتور عماد عبد الغفور الرئيس المقال إلى رئاسة الحزب، إلى حين انعقاد الجمعية العمومية الخميس المقبل، والتي بموجبها سوف يتم انتخاب الهيئة العليا والرئيس الجديد للحزب، وذلك لإنهاء الأزمة .

وقد اجتمع مجلس أمناء الدعوة السلفية بجميع الأطراف “جبهة الإصلاحالموالية لعبد الغفور، وجبهة “الهيئة العليا” المخالفة له ونجح في مساعي الصلح بينهما.

وأصدرت الهيئة العليا بأعضائها الموافقين والمخالفين لعبد الغفور بيان عقب اجتماعها الليلة الماضية ، وأعلنت في هذا البيان الاتفاق على حل جميع المشكلات التي عصفت بالحزب في الآونة الأخيرة، وذلك بعودة عبد الغفور إلى رئاسة الحزب، وتنازل الرئيس الحالي مصطفى خليفة عما تم تكليفه به من قبل اجتماع الهيئة العليا من منصب رئاسة الحزب مؤقتا إلى حين انعقاد الجمعية العمومية.

شاهد أيضاً

السيسى: “الشغل البلدى” يتلف مستقبل أولادنا.. ومشروعاتنا ننفذها بشكل متكامل

السيسى: “الشغل البلدى” يتلف مستقبل أولادنا.. ومشروعاتنا ننفذها بشكل متكامل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *