اندلاع أعمال عنف عقب وفاة سائق شاحنة فى جنوب غرب الصين

 

د ب أ

 

ذكرت تقارير إخبارية اليوم الخميس إن مثيرى الشغب أضرموا النيران فى سيارات شرطة بعدما تجمع الآلاف للاحتجاج على وفاة سائق شاحنة خلال استجواب الشرطة له فى مدينة جنوب غرب الصين.

وقد تجمع المتظاهرون فى وقت متأخر من أمس الأربعاء فى مدينة لوتشو بإقليم سيشوان بعدما ترددت شائعات أن سائق شاحنة / 58 عاما/ توفى بعدما ضربه أفراد شرطة المرور . وقالت وسائل الإعلام إن السائق توفى بسبب مرض عير محدد خلال مشادة مع الشرطة .

وقالت حكومة المدينة فى بيان لها إنه تم إرسال رجال الشرطة لإنهاء تكدس لمرورى وطلبوا من السائق جان جينيوان تحريك شاحنته من مكانها. وأضاف البيان أن جان رفض التعاون و تعدى لفظيا على أثنين من رجال الشرطة مما أدى للاشتباك بينهم وخلال ذلك شعر السائق فجأة أنه مريض وقال أنه يحتاج لدواء فى شاحنته .

وأشار البيان إلى أن مواطنين فى المنطقة عثروا أخيرا على الدواء ولكن صحة السائق استمرت فى التدهور واستدعت الشرطة سيارة الإسعاف مضيفا إنه توفى قبل وصول سيارة الإسعاف . وأوضحت حكومة المدينة فى بيانها أن أعداد المتواجدين فى موقع الحادث ارتفع لعدة آلاف و هاجم بعض ” الغاضبين ” سيارات الشرطة التى جاءت لحسم المشكلة . وجاء فى البيان إن مثيرى الشغب أضرموا النيران فى سبع سيارات شرطة واحترقت منها أثنتان تماما .

وقالت إحدى العاملات بمحل فى المنطقة تعرف باسم دينج ” لم أرى الحادث ولكننى سمعت أنه كان هناك الكثير من الأشخاص “. وأضافت لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.ا) هاتفيا ” سمعت أن رجال الشرطة ضربوا السائق حتى الموت “.

وأفادت تقارير غير رسمية نشرتها مواقع صينية فى الخارج إن نحو 10 آلاف شخص شاركوا فى الاحتجاجات فى لوتشو .

شاهد أيضاً

استشهاد فلسطينى وإصابة 15 آخرين برصاص جيش الاحتلال الاسرائيلى فى غزة

استشهاد فلسطينى وإصابة 15 آخرين برصاص جيش الاحتلال الاسرائيلى فى غزة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *