تداول منشور الكنيسة بين الأقباط تأييدا لشفيق في أسيوط

على شاكر

في اليوم الثاني من جولة الإعادة بين المرشح أحمد شفيق ومحمد مرسى وتزايد عدد الناخبين وخاصة في الأوقات الأولى وبصفة خاصة الأقباط تبين توزيع منشور سرياً على الأقباط بعد خروجهم من الكنيسة وبعد أداء صلاة الأحد يحمل هذا المنشور في طياته (( أبناء الذي في السماء ، والأحداث تجرى في مصر بصورة متسارعة  في اتجاه لا يقدر الشعب القبطي ولا يقدر رغبته في بناء مصر الثورة الجديدة التي تحترم كل الأديان والابتعاد عن دولة دينية متسلطة تحكم بالسيف على من يخالفها ، ولذلك رأست أسقفية شباب الكنيسة الأرذوكسية دعوة شعبها وشباب هذا الشعب في قلب توجيهاتها إلى انتخاب الفريق أحمد شفيق  من أجل صيانة الحقوق واحترامه لشعب الكنيسة واحترامها له ))

هذا وقد أثار هذا المنشور وتداوله سخط الإخوان والسلفيين الأمر الذي حمل الكثيرين من الإخوان الجالسين بعيداً عن مقار اللجان لاستخرج الرقم الإنتخابي بعدم استخراج أي رقم إنتخابى للأقباط لأنهم يدلون بأصواتهم إلى المرشح أحمد شفيق ولأنهم يقومون بتوزيع منشور الكنيسة فيما بينهم

ومن حيث صحة هذا المنشور قال بعض الأقباط ( جوزيف . ج) أننا قمنا بالاتصال بالكنيسة سالفة الذكر   ولم تعطينا ردا صريحا على صحة المنشور .

ومن جانبه قال عزمي فكرى أن الكنيسة لم ترشدنا على الإدلاء لمرشح بعينه وإنما وجهت إلى أنه لا يحق ولا يجوز أهدار الأصوات وحثت الجميع إلى الخروج إلى الصناديق وعدم التقاعس وعدم المقاطعة . 

شاهد أيضاً

إغلاق الجراجات والمحلات المخالفة في حملة مكبرة لازالة الإشغالات برأس البر

إغلاق الجراجات والمحلات المخالفة في حملة مكبرة لازالة الإشغالات برأس البر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *