تزايد الطلب على “العملة الخضراء” بسبب سلع رمضان

قال محمد الأبيض، رئيس شعبة الصرافة باتحاد الغرف التجارية: إن الفترة الحالية تشهد تكالبًا من المستوردين على فتح الاعتمادات المستندية فى البنوك مما جعل الطلب يتزايد “العملة الخضراء” الدولار الأمريكية، خصوصًا أن البنك المركزى يضع سلسلة من الإجراءات التنظيمية لتغطية هذة الاعتمادات حفاظًا على الاحتياطات من العملات الأجنبية.

وأشار رئيس شعبة الصرافة لـ”بوابة الأهرام” إلى أن سعر الدولار اقترب من 6 جنيهات و7 قروش وهى زيادة متواضعة مقارنة بهذا الطلب الكبير. وأوضح أن سبب ذلك يرجع إلى البنك المركزى يحاول الحفاظ على الاحتياطى فى الوقت الذة تتضاءل فيه مواردنا بسبب ضعف السياحة والصادرات.

من جانبه أكد محمد مصطفى النجار، رئيس الشعبة العامة للمستوردين باتحاد الغرف التجارية، أنه يتوقع استمرار تزايد الطلب على العملة الخضراء حتى نهاية شهر رمضان، لزيادة عمليات استيراد القمح والزيوت ومنتجاتها والسلع الغذائية الأخرى.. فى وقت يضع البنك المركزى فيه قيودا على فتح الاعتمادات ويطلب تغطيتها بنسبة تتراوح بين 75 إلى 100% أحيانا، وأن عمليات الاستيراد للحوم والدواجن المذبوحة يتصاعد استيرادها فى تلك الفترة من كل عام فيزداد الطلب على العملة الأجنبية، وتتحرك معه أسعار الدولار.

قال: إنه إزاء القيود التى يضعها المركزى على فتح الاعتمادات فإن المستوريدين يلجأون إلى تدبير احتياجاتهم من الدولار من شركات الصرافة، خصوصا أن بنوك المراسلة الأجنبية فى الخارج، قد انخفضت ثقتها فى التعامل مع المستوريدين المصريين، بعد أن خفضت مؤسسة ” فيتش ” العالمية للتصنيف الائتمانى لمصر بعد حكم الدستورية ببطلان الانتخابات البرلمانية وحل مجلس الشعب.

شاهد أيضاً

بوتين: تعزيز التبادل التجاري مع مصر العام الحالى بزيادة 4 مليارات دولار

بوتين: تعزيز التبادل التجاري مع مصر العام الحالى بزيادة 4 مليارات دولار

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *