تعرف سر نجاح إبراهيم الفقى فى ذكرى ميلاده.. كلمة السر “الأسد”

إبراهيم الفقى

صافى الدمهوجى

لفت انتباه مصر والوطن العربى إلى علم التنمية البشرية، فيعد رائدها وكان سببًا فى تطوير حياة كثير من الشباب، نتحدث عن الراحل الدكتور إبراهيم الفقى، خبير التنمية البشرية، ونشرح فى السطور التالية كيف ساعده برج الأسد فى الوقوف على قدميه رغم كل التحديات التى واجهته فكان رمزًا للتحدى، والنجاح، ونذكر سر خلطة النجاح فى السطور التالية.

الدكتور إبراهيم الفقى (3)الدكتور إبراهيم الفقى 

التحدى ومواجهة الصعاب

يأتى ضمن صفات برج الأسد التحدى الشديد، والصمود أمام الصعاب وذلك يعين كثيرا من أبناء هذا البرج على النجاح كما حدث مع الدكتور إبراهيم الفقى، فحينما سافر إلى كندا وعمل فى عدة وظائف لا تليق به دون أن يجد خجلًا من ذلك، حيث عمل فى غسيل الأطباق فى سبيل تحقيق حلمه.

الدكتور إبراهيم الفقى (1)الدكتور إبراهيم الفقى 

الثقة بالنفس وعدم الالتفات للإحباط

تعد الثقة بالنفس هى الوقود الذى لا ينفد لدى مواليد برج الأسد، ومنهم الدكتور إبراهيم الفقى، حيث لم يعر لكلمات الإحباط والاتهام بالفشل واستحالة تحقيق حلمه أى انتباه، وركز فقط على الوصول للهدف الذى وضعه أمام عينه منذ طفولته إلى أن وصل له وحققه.

الدكتور إبراهيم الفقى (2)الدكتور إبراهيم الفقى 

الطموح والإصرار على الوصول إلى الهدف

لم ييأس الدكتور إبراهيم الفقى عند طرده من عمله أكثر من مرة، واتهام البعض له بالفشل، بل واجه ذلك بإثبات نفسه وصمم على النجاح للوصول إلى حلمه، وهذه الصفات تعد من أبرز صفات برج الأسد الذى ينتمى له، ولذلك تمكن فيما بعد من يدير أكبر الفنادق فى كندا.

شاهد أيضاً

الحكومة تعلن الموافقة على قرارات لجنة تسوية منازعات عقود الاستثمار

الحكومة تعلن الموافقة على قرارات لجنة تسوية منازعات عقود الاستثمار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *