تنامي الدعوات لمنع إفتتاح مدرسة إسلامية باستراليا


رفضت السلطات في بلدة كامدن الاسترالية القريبة من مدينة سيدني طلبًا كانت قد تقدمت به منظمات إسلامية، بافتتاح مدرسة في البلدة، فقد صوت أعضاء مجلس البلدة بالإجماع لصالح رفض الطلب.

وقال أعضاء المجلس: إنهم اعتمدوا في قرار الرفض على أسس فنية بحتة، تتعلق بالتخطيط لبناء المدرسة، وألمحوا إلى تقرير داخلي يعبر عن القلق من الآثار البيئية السلبية للمشروع.نقلا عن وكالات.

 وكانت إحدى المنظمات الإسلامية قد تقدمت بطلب لافتتاح مدرسة لـ 1200 تلميذ، وذلك في مبنى تنوي تشييده على أرض اشترتها في البلدة، ولكن سكان كامدن اعترضوا؛ بدعوى أن المدرسة ستكون أكبر حجمًا مما تتحمله بلدة ريفية صغيرة، وأثارت الفكرة المخاوف الثقافية والدينية والعنصرية.

 وقد تسلمت السلطات البلدية في كامدن 3200 عريضة عن الموضوع، لم يبلغ عدد العرائض التي تؤيد المشروع فيها مائة عريضة.

شاهد أيضاً

الجماعة الإسلامية: وصف الموسيقى باللهو افتئات وقراءة القرآن بالألحان حلال

اعتبر الشيخ أسامة حافظ رئيس مجلس شورى الجماعة الإسلامية، أن قراءة القرآن الكريم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *