حكم جديد ضد طبيب فريق الجمباز الأمريكي بالسجن 125 عاما

 

أصدرت محكمة أمريكية اليوم، حكما إضافيا بالسجن لمدة 125 عاما ضد لاري ناصر طبيب فريق الجمباز الإمريكي بتهمة التحرش الجنسي بسيدات وفتيات بعضهن دون العاشرة من العمر.

وذكر راديو (صوت أمريكا) أن جانيس كاننجهام قاضية المحكمة – التي عقدت بمدينة شارلوت بولاية ميتشجان الأمريكية – أكدت أن هذا الحكم الأخير من شأنه أن يسدل الستار على المحاكمة، غير أن المعاناة النفسية والعضوية للضحايا المجني عليهن مازالت حية دون انتهاء.

ويعتبر الحكم الصادر اليوم مكملا لحكم سابق صدر مؤخرا بالسجن المؤبد بحق ذات المتهم البالغ من العمر 54 عاما والذي إستغل مهنته الإنسانية في الإعتداء على مئات الفتيات والسيدات خلال علاجهن.

تجدر الإشارة الى أن الطبيب المتهم مارس عمله كطبيب لفريق الجمباز الأمريكي على مدار 4 دورات أوليمبية.

شاهد أيضاً

عريقات: واشنطن تسعى لتحويل القضية الفلسطينية إلى إنسانية

عريقات: واشنطن تسعى لتحويل القضية الفلسطينية إلى إنسانية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *