السبت , 16 فبراير 2019

رفع اسم «هشام قنديل» من قوائم الممنوعين من السفر

 

قررت النيابة العامة، رفع اسم الدكتور هشام قنديل، رئيس مجلس الوزراء الأسبق، من قوائم الممنوعين من السفر خارج البلاد، وأخطرت الموانئ والمطارات ومصلحة الجوازات والهجرة، باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لرفع اسمه بعد الحصول على حكم بالبراءة من تهمة عدم تنفيذ حكم قضائى.

وقالت مصادر قضائية، إن قرار وضع اسم رئيس الوزراء الأسبق، الدكتور هشام قنديل، على قوائم الممنوعين من السفر ارتبط بهروبه من تنفيذ الحكم الصادر ضده بالحبس سنة وعزله من وظيفته لامتناعه عن تنفيذ حكم إلغاء خصخصة شركة النيل لحلج الأقطان.

وأوضحت المصادر، أنه بصدور حكم محكمة النقض بقبول طعن رئيس الوزراء الأسبق على حكم حبسه، والقضاء ببراءته من الاتهامات المنسوبة إليه، اتخذت السلطات المختصة إجراءات رفع اسمه من قوائم الممنوعين من السفر، وذلك بعد التأكد من عدم تورطه فى أى قضايا أخرى.

وقضت محكمة النقض، صباح الأحد الماضى، بقبول الطعن المقدم من الدكتور هشام قنديل، رئيس مجلس الوزراء الأسبق، على الحكم الصادر بحبسه سنة وكفالة 2000 جنيه وعزله من وظيفته، لاتهامه بعدم تنفيذ حكم قضائى لشركة النيل لحلج الأقطان، وبراءته من التهم المنسوبة إليه.

وكانت محكمة جنح الدقى، برئاسة المستشار محمد الصاوى، قد قضت بحبس هشام قنديل رئيس الوزراء سنة وكفالة 2000 جنيه، وعزله من الوظيفة فى قضية عمال طنطا للكتان لعدم تنفيذه حكمًا قضائيًا.

وأوضحت الدعوى أن الدكتور هشام قنديل قد امتنع عن تنفيذ حكم قضائى صادر عن محكمة القضاء الإدارى يقضى بعودة شركة طنطا للكتان إلى الدولة مرة أخرى، وعودة كل عمالها لسابق أوضاعهم قبل عملية الخصخصة، وبطلان بيع شركة طنطا لرجل الأعمال السعودى عبد الله الكعكى.

كان عدد من العاملين بشركة طنطا للكتان، أقاموا الدعوى القضائية، وقالوا فيها إن رئيس الوزراء امتنع دون إبداء أسباب عن تنفيذ الحكم الصادر من محكمة القضاء الإدارى ببطلان خصخصة الشركة.

 

شاهد أيضاً

اليوم.. مدبولي يناقش ملفات مهمة في اجتماع الحكومة الأسبوعي

اليوم.. مدبولي يناقش ملفات مهمة في اجتماع الحكومة الأسبوعي