زيادة الأسعار.. وأزمة الري أهم المشاكل التي تواجه الفلاح المصري

هبة زكريا

مازال النقاش مستمرا حول مشاكل الفلاح المصري والتي أصبحت من القضايا الواجب مواجهتها للوصول إلي حلول ترضي الفلاح ، حيث كان من اللازم أن يكون هناك اهتمام خاص بهذا الفلاح الذي أصبح يواجه العديد من المشاكل التي تقف عائقا أمام القيام بعمله علي أكمل وجه ، والحفاظ علي مهنته كدور أساسي في مجتمعنا وهي الزراعة .

وفي لقاء مع  صلاح الدبش ممثل الفلاحين في لجنة الخمسين متحدثاً عن هموم الفلاح المصري ومعاناته خلال السنوات الأخيرة حول تدهور أحواله بشدة من خلال ما يلاقيه من زيادة في أسعار الأسمده المتكررة ورفع الدعم عن السماد ليصبح سعر الجوال 100 جنية والتي تؤثر علي تكلفة ما ينفقة الفلاح من جيبه .

 كما أضاف الدبش ،  أن الفلاح يعاني من أزمات الري المتكررة بالإضافة إلي تلوث الترع والمصارف والذي يؤثر في النهاية علي جودة كمية المحصول ، حيث بدأ يلجأ بعض الفلاحين إلي إستخدام مياه الصرف الصحي للري لأنه لم يتم تطهير المراوي والتي تتم علي حساب الفلاح ،وليس علي حساب وزارة الري .

وأشار  خاطر م رئيس الجمعية الزراعية مستكملا لمشاكل الفلاح حول زيادة أسعار الأسمدة وأن الفلاح يشتري الأسمدة ، مضطرا رغم غلاء الأسعار حفاظا علي تسميد المحاصيل والحصول علي منتج في النهاية، كما أنه تم زيادة أسعار الأسمدة من 75 جنية إلي 100 جنيها أي زيادة 25 % والتي تقع علي عاتق الفلاح حيث أن مشكلة زيادة الأسمدة وقلتها من أهم مايعانيه  الفلاح المصري .
كما أضاف خاطر ،  بعض الأمور حول ما يخص بتطوير زراعة القطن بما يناسب احتياج السوق والفلاح في نفس الوقت .

كما تحدث عن تدني أسعار القطن بالنسبة للتكلفة 900 جنيها ، وهو مبلغ قليل بالنسبة لتكلفة الفلاح وفي هذا الحالة ما وجة الاستفادة لكلا الطرفين .

شاهد أيضاً

10 محطات مهنية في حياة سعاد الخولي قبل القبض عليها بتهمة الرشوة

10 محطات مهنية في حياة سعاد الخولي قبل القبض عليها بتهمة الرشوة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *