شرف الدين: قرار الضبطية القضائية ضروري لمكافحة البلطجة

كتب: محمد بربر

قال الكاتب الصحفي نبيل شرف الدين، رئيس تحرير شبكة “الأزمة” الإخبارية، في تعليقه على قرار وزير العدل رقم 4991 لسنة 2012، والذي يعطي لضباط وضباط صف المخابرات الحربية والشرطة العسكرية سلطة الضبطية القضائية في الجرائم التي تقع من المدنيين، إن القرار يستند على المادة 23 التي تمنح وزير العدل المصري صلاحية اصدار ومنح صفة الضبطية القضائية وفقًا للحاجة وتكون مشروطة، موضحًا أن القرار جاء لسد الفراغ التشريعي، وحتى تقوم القوات المسلحة بواجباتها في توفير الأمن،

والتصدي لجرائم البلطجة والتعدي على الآخرين، وترويع المواطنين، والاعتداء على المنشآت.
وأكد شرف الدين خلال حديثه على فضائية “الحرة” أن الأيام المقبلة تحتم وجود مثل هذه الضبطية بسبب انتشار الجرائم، والانفلات الأمني، وتحسبًا لوقوع أية مشكلات في جولة الإعادة من الانتخابات الرئاسية التي لم تحسم لأي من المرشحين للرئاسة، سواء الفريق أحمد شفيق، أو الدكتور محمد مرسي مرشح جماعة الإخوان المسلمين، موضحًا وقوع الجماعة في أخطاء سياسية فادحة وعدم تعلمها الدرس من المواقف التي سبقت هذه الأيام منذ رحيل الرئيس السابق حسني مبارك من الحكم.

وأشار إلى أنه لا تخوف من القرار لأن الجرائم التي يعاقب عليها هي البلطجة والترويع واتلاف المنشآت العامة، وهو ما ينبغي علي جميع الشرفاء دعمه، والتشجيع عليه حتى يتوافر المناخ الآمن.
مضيفًا: “يجب ألا ندع أنفسنا نتصور أن المجلس العسكري منظمة خيرية بل هو لاعب أساسي في الساحة السياسية”، لافتًا الانتباه إلى ضرورة احترام القضاء وهو المؤسسة الأخيرة التي لم تهدم بعد، ونحن بذلك ندافع عن هوية الدولة، وتابع: “فلنرجح ضمائرنا قليلا حتى ينتصر العدل والحق علي الظلم والبلطجة”.
أوضح شرف الدين أن عيب القرار يتمثل في توقيته السياسي لأنه توقيت ضار حتى بالفريق شفيق لأنه يدخل في خلد الناس، أنه جاء من أجل حماية الفريق شفيق، وقال “الاخوان يريدون الجميع مرعوبين، للمرة الأولى في حياتي أرى هذه الدعاية السوداء ضد شفيق واستغلال المال السياسي ودور العبادة ضد مرشح ما”.

شاهد أيضاً

إغلاق باب الأسئلة فى مبادرة «اسأل الرئيس».. والسيسى يجيب بمؤتمر الشباب

إغلاق باب الأسئلة فى مبادرة «اسأل الرئيس».. والسيسى يجيب بمؤتمر الشباب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *