«شل مصر» تقوم بعملية التكسير الهيدروليكي للتنقيب عن الغاز الطبيعي

 أماني ود

أجرت «شل مصر» عملية التكسير الهيدروليكي الذي يستخدم الرغوة لإطلاق كميات كبيرة من الغاز الطبيعي المحتبس في خزانات أبولونيا للبترول في صحراء مصر الغربية.

وقد تم البدء في عمل  برنامج اختبار موسّع على الآبار بما في ذلك الآبار الستة الموجودة في أبولونيا.

ويعد التكسير الهيدروليكي  باستخدام الرغوة طريقة مبتكرة للتنقيب تُستخدم فيها رغوة ثاني أكسيد الكربون، بدلاً من الماء، لإحداث شقوق في مسام الصخور بحيث تكون أضيق 20 ألف مرة من قطر شعر الإنسان والتي تنطلق على أثرها جزيئات الغاز المحتبسة أو «المضغوطة» من بين الصخور.

و هذه العملية مهمة ، حيث إن الغاز المضغوط لا يتدفق بحرية في بئر من الآبار مثلما يحدث مع المكامن أو الخزانات الطبيعية ويعد ذلك من التقنيات الصناعية المتعارف عليها، والتي تستخدم في جميع أنحاء العالم على آلاف من آبار البترول والغاز الطبيعي كل عام.

 

شاهد أيضاً

المشي والتمارين الرياضية لعلاج القلق.

أظهرت دراسة أجريت على عينة عشوائية صغيرة أن المشي له تأثير على ما يبدو على القلق أكثر من التمرينات البدنية القوية. العينة المفحوصة شملت 41 شخصا تحت سن الثلاثين خضعوا لثلاثة أنواع من التدريب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *