طلاب عين شمس في مسيرة لمكان استشهاد زميلهم

أبو الحسن إبراهيم شهيد طب

نظم عصر اليوم المئات من طلاب كلية الطب جامعة عين شمس بمشاركة طلاب في الجامعة، مسيرة صامتة إلى شارع الخليفة المأمون حيث مكان استشهاد زميلهم أبو الحسن إبراهيم في المستشفى الميداني لاعتصام وزارة الدفاع الذي تم فضه من قبل الشرطة العسكرية الجمعة قبل الماضي.

وخرج زملاء أبو الحسن في كلية الطب بالبلاطي البيضاء، فيما تخللت المسيرة الصامتة هتافات ضد العسكر، وباسم الشهيد، كما رفع المتظاهرون صوراً له.

وقرأ الطلاب الفاتحة على روح أبو الحسن أمام مكان استشهاده، وصلى بعض الطلاب صلاة الغائب على روحه، وقال مصطفى فؤاد، أحد طلاب الجامعة لـ”البديــل” إن المسيرة تم تنظيمها بشكل جيد، وأنهم حرصوا على عدم  تعطيل المرور، ولم يتعرض لهم أحد.

وأضاف أحمد طلعت، أحد زملاء أبو الحسن في كلية الطب: “النهاردة احنا كسرنا حاجز الخوف اللى كان بيحاولوا بينوه و الحمد لله نجحنا”.

وكان أبو الحسن قد استشهد أثناء إسعافه للمصابين بعد هجوم من البلطجية على معتصمي وزارة الدفاع في 2 مايو الماضي.

شاهد أيضاً

المخابرات المصرية اول جهاز استخباراتي فى التاريخ

ابتهال الدبسي حكى الفريق اول محىى الوسيمى وكيل اول جهاز المخابرات العامه، ان جهاز المخابرات …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *