عقار جديد لعلاج مرض الزهايمر خلال سنوات


كشفت دراسة علمية حديثة أجراها باحثون من مركز أبحاث كليفلاند كلينيك، عن معلومات جديدة ومثيرة بخصوص ظهور عقار جديد لعلاج مرض الزهايمر، والذى يصيب 5 ملايين شخص فى الولايات المتحدة الأمريكية وحدها ويتوقع أن يصل عدد المصابين بالمرض فى العالم كله 106 ملايين شخص بحلول عام 2050.

وأشار الباحثون إلى أن أحد الأدوية التى تم تطويرها حديثاً لعلاج آلام وأمراض الأعصاب أثبتت فاعلية فى علاج مرض الزهايمر والحد من الأعراض المصاحبة له، وهو ما يبشر بظهور علاج جديد لهذا المرض الخطير خلال عدة سنوات بعد إجراء المزيد من الدراسات والأبحاث على العقار.

وجاءت هذه النتائج دراسة حديثة نشرت بدورية البيولوجيا العصبية للشيخوخة، وذلك على الموقع الإلكترونى للدورية فى الحادى والثلاثين من شهر أغسطس الماضى.

ويعرف المركب الجديد باسم MDA7، حيث يحدث تغييرات على الجهاز المناعى لجسم الإنسان تحد من تطور وظهور مرض الزهايمر، ويحدث تحسينات كبيرة على المرضى المصابين به.

وأضاف الباحثون أن العقار أظهر كفاءة كبيرة فى علاج مرض الزهايمر، وذلك من خلال التجارب التى أجريت على حيوانات المعمل، حيث تحسنت وظائف الإدراك والذاكرة وزادت القدرة على التعلم، وكما أن له خصائص مضادة للالتهابات ساعدت فى الحد من الالتهابات بالمخ، والتى تعد من أهم العوامل التى تزيد من حدة المرض، حيث يعمل العقار على تثبيط المستقبل CB2 دون أن يحدث أى آثار جانبية

شاهد أيضاً

المشي والتمارين الرياضية لعلاج القلق.

أظهرت دراسة أجريت على عينة عشوائية صغيرة أن المشي له تأثير على ما يبدو على القلق أكثر من التمرينات البدنية القوية. العينة المفحوصة شملت 41 شخصا تحت سن الثلاثين خضعوا لثلاثة أنواع من التدريب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *