عوادم السيارات تضر الجهاز التنفسي للأطفال الرضع

مروة عادل

توصلت دراسة علمية حديثة أجراها باحثون من السويد إلي معلومات جديدة بشأن عوادم السيارات وآثارها الضارة على الأطفال الرضع .

وأكدت الدراسة علي أن تعرض حديثى الولادة والأطفال الرضع إلى عوادم السيارات فى مراحل مبكرة من العمر يضر بالجهاز التنفسى الخاص بهم، ويضر بوظائف الرئة، وذلك عند وصولهم إلى مرحلة الطفولة وبلوغ ثمانى سنوات.

وأوضحت الدراسة أن الأطفال المصابين بالربو وحساسية الصدر وخصوصا من المواد المثيرة للحساسية الموجودة بالجو هم الفئة الأكبر المعرضة لتلك الأضرار على الرئة، وكما أن الذكور هم الفئة الأكثر استهدافا تجاه المواد المثيرة للحساسية والمنتشرة بالجو، لافتة إلى ضرورة حماية الأطفال الرضع من تلك العوادم الضارة وخصوصا فقى الطرق المزدحمة ووقت الذروة.

شاهد أيضاً

«4 نصائح».. لرجيم سريع للتخسيس فى 3 أشهر

تعتقد الكثيرات أن ممارسة الرياضة، أو القيام ببعض الحركات المنتظمة كرقص الزومبا أو الأيروبكس كافية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *