غدا النطق بالحكم في قضية متظاهري الدقهلية ووقفات احتجاجية وتهديدات باقتحام المحكمة

صفحة جديدة – حوادث وقضايا

تقررمحكمة جنايات المنصورة غدا الخميس الحكم في قضية قتل المتظاهرين بالدقهلية بعد ان تم تاجيلها عدة مرات وسوف يصدر الحكم برئاسة المستشار منصور صقر رئيس المحكمة وعضوية كلا من محمد شعبان وشريف قورة وسكرتارية رمضان الديسطى في القضية رقم رقم 2466 لسنة 2011 والمتهم فيه كلا من اللواء احمد عبد الباسط مدير امن الدقهلية السابق وعادل محمد محمد البربرى مدير الإدارة العامة للأمن المركزى لمنطقة شرق الدلتا وحسام عبد الرحمن أحمد بدوى ضابط بإدارة قوات الأمن ومحمود مصطفى صقر رئيس وحدة تنفيذ الأحكام بقسم أول المنصورة والمتهمين فيها بقتل 3 من المتظاهرين و هم محمد أمين الباز و محمد جمال سليم و سامح محمد السيد أبو خلف فى أحداث 25 يناير والشروع فى قتل وإصابة 100 أخرين.

وكانت المحكمة قررت تاجيل قضية محاكمة مدير امن الدقهليةعدة مرات لاستدعاء باقي الشهود وسماع اقوالهم والحصول علي صورة رسمية من التقارير الطبية للمصابين وصورة من الخطة 100 الخاصة بمديريات الامن والتي يوضع فيها التكلفيات الخاصة بالتعامل مع اي تظاهرة.

وكان المستشار ابو النصر عثمان المحامي العام الاول لنيابات استئناف المنصورةقد احيل القضية  ضد كل من اللواء احمد عبد الباسط(مديرامن الدقهلية السابق )المتهم الاول واللواءعادل محمدمحمد البربري (مدير الادارة العامة لقوات الامن المركزي لمنطقة شرق الدلتا المتهم الثاني والرائدمحمودمصطفي صقر رئيس وحدة تنفيذ الاحكام بقسم اول المنصورة المتهم الثالث والنقيب حسام عبد الرحمن احمد بدوي بادارة قوات الامن المركزي بالدقهلية المتهم الرابع بعدتوجيه تهم للمتهمين بقتل خمسة من المتظاهرين عمدا مع سبق الاصرار والشروع في قتل اخرين والتسبب في اصابةالمئات من ابناء محافظة الدقهلية في احدث ثورة 25يناير

و قد دلت التحقيقات التي اجراها المحامي العام الاول ان المتهمان الاول والثاني(مدير امن السابق ومدير ادارة الامن المركزي لمنطقة شرق الدلتا ) اشتركا بطريقي التحريض والمساعدة مع بعض ضباط وافراد الشرطة في قتل المجني عليهم محمد امين البازوفتحي صالح ابراهيم محمد وسامح محمد السيد ابو خلف ومحمد جمال احمد سليم وهشام مصطفي السيد البلاسي و عمدا مع سبق الاصرار بان بيتا النية وعقد العزم علي قتل المتظاهرين بتحريض بعض افراد وضباط الشرطة الذين تقرراشتراكهم في تامين تلك المظاهرات في الميادين العامة بمحافظة الدقهلية باطلاق أعيرة نارية وخرطوش علي المتظاهرين بقصدقتل بعضهم وترويع الباقين لحملهم علي التفرق وساعدوهم بذلك بان امروهم بالتسليح الناري والخرطوش بالمخالفة للقواعد والتعليمات المنظمة لتسليح القوات في مثل هذه الحالات فقام بعض ضباط وافراد قوات الشرطة باطلاق اعيرة نارية من اسلحتهم صوب المجني عليهم في سيرهم في المظاهرات فاحدثوا الاصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي اودت بحياتهم وقد وقعت الجريمة بناء علي هذا التحريض وتلك المساعدة علي النحو المبين بالتحقيقات.

كما اعلنت رابطــة مصــابي الثــورة بالمنصــورة علي موقعها علي الفيس بوك بتنظيم وقفة اثناء النطق بالحكم امام محكمة الاسرة امام استاد المنصورة الرياضي في جلسة شهداء ومصابين المنصورة في يوم الخميس الموافق 14 ـ 6 ـ 2012 الذين ضحوا بأنفسهم وبدمائهم من اجل إعلاء كلمة الحق وإسقاط الفساد الذي استوطن في مصر وانتشر كالمرض الخبيث في الجسد والذين لولاهم لما أسقطنا نظاما من أسوء الانظمه التي مرت بها البلاد والذي يتم محاكمتهم الان وبعضهم في السجون وبعضهم هاربون وبعضهم يقف خلف القفص اثناء محاكمته ويخرج بعد ذلك لممارسة عمله كشرطي بدلالا من التحفظ عليهم وفقا لما جاء بالدعوة.

فيما اعلن بعض النشطاء السياسيين علي موفع التواصل الاجتماعي باقتحام مبني المحكمة غي حال البراءة وجاء بالدعوة يوم الخميس القادم النطق بالحكم فى قضية قتل المتظاهرين بالمنصوره لو القاضي نطق بالبراءه على عبد الباسط ( مدير الامن السابق – المسؤل الاول فى قتل المتظاهرين ) هندخل نجيبه مش معقول يقتل ويصيب أخوتنا وولدنا وياخد براءه لو القضاء مجبش حقهم هنجيبه بالشرعيه الثوريه

شاهد أيضاً

المتحدث العسكرى يعلن إحباط عملية إرهابية بسيناء ومقتل 5 تكفيريين

المتحدث العسكرى يعلن إحباط عملية إرهابية بسيناء ومقتل 5 تكفيريين

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *