مدير أمن السويس : الأحزاب الإسلامية أبرياء من دم طالب السويس

مدير أمن السويس

لميس منصور

أكدت التحريات الأولية في جريمة مقتل طالب الهندسة بالسويس أن دوافع الجريمة جنائية نتيجة مشاجرة و أن الجناة لا ينتمون إلى أي أحزاب إسلامية أو الجماعة التي تطلق على نفسها الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

كما أكد اللواء عادل رفعت مدير أمن السويس أن الوفاة حدثت نتيجة نزيف حاد بعد أن قام أحد الجناه بضرب المجني عليه عدة مرات في أحد الشرايين الرئيسية بالقدم .

جاء ذلك ردًا على الشائعات التي تناثرت فى الأيام الماضية التي أعقبت الجريمة بانتماء الثلاثة مُلتحين المُتهمين بقتل أحمد حسين عيد، طالب كلية الهندسة، أثناء سيره مع خطيبته عند منطقة سينما رينسانس بالسويس ، إلى جماعة الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر .

شاهد أيضاً

النائب العام يكلف نيابتى أمن الدولة واستئناف الإسماعيلية بالتحقيق بحادث سيناء

النائب العام يكلف نيابتى أمن الدولة واستئناف الإسماعيلية بالتحقيق بحادث سيناء

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *