مرسي:مصر لن تكون معادية للغرب و لن تكون تابعة له مثلما كان مبارك

أماني ود

أكد الرئيس محمد مرسي،في  حوار أجرته معه صحيفة “نيويورك تايمزالأمريكية، على أن مصر لن تكون معادية للغرب، كما أنها لن تكون تابعة له مثلما كان مبارك، مشيرا إلى أن الإدارات الأمريكية المتعاقبة اشترت بأموال دافعي الضرائب الأمريكيين الشعور بالغضب، إن لم يكن الكراهية من جانب شعوب المنطقة، وأيدت الحكومات الديكتاتورية حساب المعارضة الجماهيرية، وأيدت إسرائيل على حساب الفلسطينيين.

وشدد محمد مرسي، في حواره ، أنه بعد التغييرات التي أجراها في قيادة الجيش، فإن رئيسها هو القائد الأعلى لقواتها المسلحة، ومصر الآن دولة حديثة مدنية ديمقراطية حرة ودستورية.

وذكرت  الصحيفة أن مرسي سعى من خلال الحديث إلى تقديم نفسه إلى الرأي العام الأمريكي، وإلى إعادة صياغة الأسس التي تقوم عليها العلاقات المصرية الأمريكية” في أعقاب إقصاء مبارك، الذي كانت واشنطن تعتبره حليفا يمكن الاعتماد عليه.

وأشارت الصحيفة إلى أن الرئيس مرسي كرر إصراره على الحقوق المتساوية لكل المصريين بغض النظر عن الدين أو الجنس أو الطبقة، لافتا إلى أنه لن يمنع امرأة من الترشح أما أن يصوت لها فهذا شيء آخر.

ولفتت كذلك إلى أن مرسي بين تفاعله مع الثقافة الأمريكية، حيث تخرج من جامعة جنوب كاليفورنيا، وأعرب عن إعجابه بعادات العمل الأمريكية والإتقان والإدارة المنضبطة، وأنه تعلم الكثير علميا من الولايات المتحدة، وأنه تأثر كثيرا من العصابات والعنف في شوارع لوس أنجلوس .

 

شاهد أيضاً

الأوقاف: مشاركة الشائعة أو نشرها أو الإعجاب بها إسهام فى ترويجها

الأوقاف: مشاركة الشائعة أو نشرها أو الإعجاب بها إسهام فى ترويجها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *