مسنة تبطل صوتها وتكتب: “من الدولة العسكرية للبوليسية لدولة المرشد ياقلبي لاتحزن”

صفحة جديدة – إنتخابات رئاسية

قالت سيدة مسنة إنها أبطلت صوتها في جولة الإعادة، عبر الشطب على المرشحين الفريق أحمد شفيق والدكتور محمد مرسي، وإنها كتبت على بطاقة الاقتراع: “من الدولة العسكرية للدولة البوليسية لدولة المرشد يا قلبي لا تحزن”.

وأضافت السيدة مهجة عبد المنعم، وهى مديرة بنك على المعاش لـ”بوابة الأهرام” إنها تكبدت عناء المجىء إلى لجنة الانتخابات، وتحملت مشاق الوقوف في طابور طويل تحت أشعة الشمس الحارقة، لتعبر عن رأيها عبر إبطال الصوت، لعدم قناعتها بالمرشَحين اللذين يخوضان جولة الإعادة.

وأضافت أن الثورة كانت على وشك النجاح لتدخل البلاد مرحلة جديدة، يشعر فيها كل مواطن بآدميته وحريته، وتعود مصر للمصريين، لكن الجميع تكالب على الثورة، خصوصًا المجلس العسكري والإخوان-حسب تعبيرها-، ونجحوا فى القضاء عليها بدليل وجود شفيق في جولة الإعادة هو ومحمد مرسي؟، وتساءلت في حسرة هل هذا معقول، هل هذا مقبول؟.

ومضت تقول أنا وكثيرات غيرى حضرنا اليوم لنبطل أصواتنا لأننا غير متفائلين، بسبب تلاحق الأحداث على الثورة، وآخرها قرار الضبطية القضائية لأفراد القوات المسلحة، الذى قضى على أى أمل في المستقبل، وتقول السيدة في حسرة: “ياريتهم خلوا قانون الطوارىء إحنا حنلاحقها من مين ولا مين”.

شاهد أيضاً

شكرى يتوجه إلى أوغندا للمشاركة فى اجتماع حوض النيل

شكرى يتوجه إلى أوغندا للمشاركة فى اجتماع حوض النيل

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *