مقتل 7 صوماليين أغلبهم جنود

مقتل 7 صوماليين أغلبهم جنود

صفحة جديدة – عربية وعالمية

قُتل سبعة أشخاص على الأقل أغلبهم جنود صوماليون في حادثين منفصلين اليوم السبت بالعاصمة الصومالية مقديشو حيث أسفر انفجار قنبلة كانت مزروعة تحت شجرة في حي كرن شمال العاصمة عن مقتل أربعة جنود ومدني واحد، في حين قُتل جنديان على الأقل في هجوم بمتفجرات بسوق باكارا.

وقال ضابط الأمن الصومالي عبد الرحمن مؤمن لوكالة الصحافة الفرنسية في موقع الانفجار إن أربعة جنود ومدنيا واحدا قتلوا لدى انفجار القنبلة التي كانت مزروعة بظل شجرة، وإن أجهزة الأمن شرعت فورا في التحقيق في الحادث.

وحمّل مؤمن  حركة الشباب المجاهدين الصومالية التي بدأت في “انتهاج أسلوب حرب العصابات منذ انسحابهم من مقديشو” في أغسطس/آب الماضي، مسؤولية الحادث. وقال “أعتقد أن مقاتلي الشباب هم الذين زرعوا القنبلة خلال الليل عندما خلت المنطقة من أي مارة”.

وفي حادث آخر قذف مهاجم قنبلة على جنود صوماليين كانوا يزيلون مباني غير قانونية بالقرب من سوق بكارا بمقديشو حيث قُتل جنديان على الأقل.

وقال شاهد عيان إن انفجارا كبيرا وقع في سوق باكارا عندما كان الجنود يقومون بإزالة مبان عشوائية، وإنه “كان هجوما بقنبلة وشاهدت جثتين لجنديين”. وأكد شاهد آخر أنه رأى جنديين مقتولين في السوق.

وكانت حركة الشباب المجاهدين قد تبنت عملية جرت في أول مايو/أيار الحالي قتل خلالها عشرة أشخاص بينهم نائبان بالبرلمان الصومالي، وأصيب 25 بينهم أحمد عبد السلام نائب رئيس الوزراء ووزير الإعلام الأسبق عندما فجّر رجل حزاما ناسفا بمدينة دوساماريب وسط البلاد.

شاهد أيضاً

«داعش» يحتجز 5 آلاف مدني قرب الرقة

«داعش» يحتجز 5 آلاف مدني قرب الرقة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *