الثلاثاء , 21 مايو 2019

مميش يشهد عبور المركبات والمواطنين للكبارى العائمة بقناة السويس


قال الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، ورئيس الهيئة العامة لتنمية المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، إن الهدف من الكباري العائمة هو التخفيف عن المواطنين في حركة العبور عبر ضفتي القناة وتوفير فرص الاستثمار بسيناء من خلال زيادة الوسائل التي تربط سيناء بالوادي والدلتا.

جاء ذلك خلال تفقد الفريق مميش وعدد من قيادات الإسماعيلية الأمنية والمحلية مساء اليوم الأحد عبور المركبات والمواطنين على كوبري الشهيد أحمد منسي والشهيد أبانوب عبر المجرى الملاحي لقناة السويس.

وأضاف الفريق”مميش”، أن إقامة الكباري تم في وقت قياسي وخلال 9 شهور فقط ويحمل أبعادا سياسية واقتصادية وعسكرية قوية, كما سيعمل على زيادة حركة المرور من وإلى سيناء, مشيرًا إلى أنه تم البدء في التشغيل التجريبي وسيتم بعد ذلك التشغيل وفق آليات معينة, مؤكدا أن الرئيس عبد الفتاح السيسي وجه بأن تكون رسوم العبور مناسبة للمواطنين وستكون رسوما منخفضة تفي بمتطلبات الصيانة والتشغيل.

وأشار إلى أن مدة العبور عبر الكباري تتراوح من 8 إلى 10 ساعات يوميا طبقا لعدد السفن العابرة لقناة السويس والتي تتغير أعدادها من يوم إلى آخر, كما تم تصميم مجموعة من الطرق لاستيعاب حركة السيارات بجانب تأمين الكباري العائمة بالتنسيق مع القوات المسلحة وقوات تأمين المجرى الملاحي والشرطة المدنية.

وأكد رئيس هيئة قناة السويس، أن تكلفة الكوبري الواحد تبلغ 100 مليون جنيه وتم بتصميمات وبتنفيذ وبأيادي مصرية بنسبة 100% بما عمل على توفير العملة الصعبة, حيث تصل تكلفة تنفيذ الكوبري الواحد في الخارج إلى 150 مليون دولار, مضيفا أن العام المقبل سيشهد إقامة كباري عائمة جديدة في سرابيوم والسويس، بالإضافة إلى استكمال سلسلة الأنفاق أسفل المجرى الملاحي لقناة السويس وهو ما سيجعل سيناء في قلب الوطن، مشيرًا إلى أنه تم توفير مجموعة متكاملة من الخدمات بجوار الكباري العائمة مثل المساجد ووسائل الراحة المختلفة للمواطنين المسافرين.

كما تم البدء في إقامة إدارة جديدة للأنفاق لإدارتها وتشغيلها وصيانتها بعد تسلمها من القوات المسلحة، وسيتم اختيار أفضل العناصر للتعامل مع تكنولوجيا الأنفاق المتقدمة.

وقال “مميش”: “إننا نتشرف بإطلاق أسماء هؤلاء الشهداء على تلك الكباري”, موضحا أنه سيتم إطلاق أسماء الشهداء من ضباط الشرطة الذين استشهدوا في سيناء على سلسلة الكبارى المزمع إقامتها مستقبلا.

من جهة أخرى، أشار “مميش” إلى أنه يجرى إعادة دراسة مشروع وادي التكنولوجيا وجدوى استخداماته في المنطقة مرة أخرى.. موضحا أن هناك أفكارا كثيرة لتطوير المنطقة سواء في وادي التكنولوجيا أو غيرها من المناطق بسيناء.

شاهد أيضاً

مقتل إرهابيين بمداهمتين لشقق في القاهرة والجيزة

مقتل إرهابيين بمداهمتين لشقق في القاهرة والجيزة