ناسا تطلق مسبار لاستكشاف صخور كوكب المريخ «كريوسيتي»

أماني ود

أكدت إدارة الطيران والفضاء الأمريكية «ناسا» إن مسبار استكشاف كوكب المريخ «كريوسيتي» يستعد لبدء تجميع وفحص صخور من الكوكب الأحمر من خلال اختبار ذراعه البالغ طوله 2.1 متر والأدوات المثبتة عليه.

وأضافت ناسا أن «كريوسيتي» الذي هبط على سطح المريخ في السادس من أغسطس الماضي، سيمر بعدة أنشطة مخطط لها خلال عدة أيام لاختبار الذراع كما يجري تجهيزه لجمع صخور من سطح كوكب المريخ الأسبوع المقبل.

وقال «دانييل ليمونادي»، مهندس نظام جمع العينات والعلوم ضمن مهمة «كريوسيتي» إن الذراع ستوضع عبر مجموعة من الحركات تم اعتمادها خلال اختبار أرضي.

ويريد المهندسون التأكد من استطاعة «كريوسيتي» على أخذ عينات من التربة والحفر في الصخور ومعالجة العينات وتوصيلها إلى أدوات تحليلية.

ومنذ هبوطه على فوهة «جال» انطلق المسبار لمسافة إجمالية تصل إلى 109 أمتار، ليقطع بذلك نحو ربع الطريق إلى «جلينيلج»، وهو الموقع الذي سيقوم فيه بإجراء أول استكشافاته العلمية الكبيرة.

وسيجري «كريوسيتي» أولى عمليات الحفر في غضون نحو شهر عندما يصل إلى جلينيلج، وهو الموقع الذي وقع الاختيار عليه لأنه عبارة عن تقاطع جيولوجي طبيعي لثلاثة أنواع من التضاريس.

 

شاهد أيضاً

المشي والتمارين الرياضية لعلاج القلق.

أظهرت دراسة أجريت على عينة عشوائية صغيرة أن المشي له تأثير على ما يبدو على القلق أكثر من التمرينات البدنية القوية. العينة المفحوصة شملت 41 شخصا تحت سن الثلاثين خضعوا لثلاثة أنواع من التدريب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *