وزيرة البيئة: مصر أكثر الدول محاربة للتغير المناخي

قالت ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، إن مصر أقل دولة ينتج عنها انبعاثات تؤثر في المناخ، ولكنها أكثر دولة تعمل على التصدي لتغير المناخ، أو التنوع البيولوجي.

وأوضحت فؤاد، في المؤتمر الذي يعقده الاتحاد الأوروبي بمناسبة الاحتفال بأسبوع دبلوماسية المناخ، أن مصر تقوم بجهود كبيرة لمواجهة مشكلة تغير المناخ، مشيرة إلى أن تلك الجهود لا تقتصر فقط على ما يفعله الوزراء أو المسؤولين المعنيين، ولكنها تشمل أيضا الدور الذي تلعبه منظمات المجتمع المدني.

وأكدت فؤاد أن تغير المناخ لا يعد تحدي بيئي فقط، ولكنه تحدي تنموي أيضا، يلقي بظلاله على كافة الجهود التنموية التي تقوم بها أي دولة في العالم، لذا من الضروري تبني خطة لمنع استدامة التغير المناخي.

وذكرت وزيرة البيئة أن تغير المناخ يخلق أضرارا بالشعب المرجانية، ما يؤثر بدوره على السياحة، كما أنه يؤثر على الاراضي الزراعية.

وشددت فؤاد على ضرورة توعية الشباب بهذا الشأن، ومساعدته علي مجابهة هذا الخطر، موضحة أن وزارة البيئة أطلقت عدة مبادرات في كافة جامعات مصر خاصة بالحفاظ علي البيئة.

ويحتفل الاتحاد الأوروبي حول العالم في الفترة ما بين 24 إلى 30 سبتمبر بأسبوع دبلوماسية المناخ، والذي يهدف إلى نشر الوعي بالقضايا المناخية بين الأوساط المختلفة. وفي مصر، يعقد الاتحاد الأوروبي عددا من الفعاليات لرفع الوعي بشأن قضايا التغير المناخي ولعرض نتائج التعاون مع مصر في مجال المناخ والبيئة.

Share

شاهد أيضاً

الحكومة تعلن الموافقة على قرارات لجنة تسوية منازعات عقود الاستثمار

الحكومة تعلن الموافقة على قرارات لجنة تسوية منازعات عقود الاستثمار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *