وزير الداخلية يبحث التعاون مع الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب

استعرض اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية أوجه التعاون بين الوزارة والأجهزة المعنية بمكافحة الإرهاب فى منظمة الأمم المتحدة وأساليب تدعيمها خاصة فيما يتصل بتبادل المعلومات ذات الصلة بالعناصر الإرهابية وتحركاتها ومصادر تمويلها.

كما استعرض عبد الغفار خلال لقائه اليوم السبت، وكيل سكرتير عام منظمة الأمم المتحدة لشئون مكافحة الإرهاب “فلاديمير إيفانوفيتش” استعرض إستراتيجية الوزارة فى مجال مكافحة الإرهاب وجهودها فى تفكيك الخلايا المتطرفة وضبط عناصرها ، موضحا أن الضغوط المستمرة على التنظيمات الإرهابية فى بؤر الصراعات قد دفعت العناصر المتطرفة للفرار إلي ملاذات آمنة فى دول أخرى ، مما يضاعف من حجم التهديدات الأمنية ويحتم ضرورة توسيع قواعد تبادل المعلومات لدرء المخاطر المحتملة الناتجة عن تحركات هذه العناصر.

وقد أشاد المسئول الأممى بالجهود التى تبذلها وزارة الداخلية فى مجال مكافحة الإرهاب وبالنجاحات التى حققتها فى هذا المجال على الرغم من التحديات التى واجهتها خلال الفترة الماضية ، معربا عن رغبته فى توسيع قاعدة التعاون الأمنى وتبادل المعلومات بين أجهزة الأمم المتحدة المعنية ووزارة الداخلية المصرية وبخاصة فى ضوء ما تم رصده خلال الشهور الماضية من تحركات للعناصر الإرهابية فى منطقة الشرق الأوسط فى إطار محاولاتهم لإعادة التمركز والسيطرة على مناطق جديدة لإستخدامها كمنطلقات لتنفيذ مخططاتهم المتطرفة التى تستهدف الدول العربية والغربية على حد سواء.

وقد أكد الجانبان تطابق الرؤى فيما يتصل بالتعامل مع التحديات الأمنية الراهنة وضرورة مواصلة التنسيق والتشاور وتبادل المعلومات الأمنية من خلال قنوات الإتصال المعنية.

شاهد أيضاً

حملات مكثفة لمراقبة الأسواق والمخابز ومستودعات الغاز بدمياط

حملات مكثفة لمراقبة الأسواق والمخابز ومستودعات الغاز بدمياط

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *