وزير الدفاع يلتقى قادة وضباط وصف وجنود المنطقة الغربية العسكرية

 

إلتقى الفريق أول صدقى صبحى، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، عدد من القادة والضباط والصف والجنود والصناع العسكريين من مقاتلى المنطقة الغربية العسكرية.

بدأت مراسم اللقاء بكلمة اللواء أركان حرب شريف فهمى بشارة قائد المنطقة الغربية العسكرية استعرض فيها جانبا من إسهامات المنطقة الغربية العسكرية فى خطط التنمية وتنفيذ الالتزامات التدريبية المخططة والمعاونة فى تأمين الجبهة الداخلية والقضاء على جميع أعمال التهريب والتسلل عبر الحدود الغربية، مؤكدا جاهزية واستعداد حماة بوابة مصر الغربية لتنفيذ كافة المهام التى تسند إليهم من القيادة العامة للقوات المسلحة تحت مختلف الظروف.

واستهل القائد العام اللقاء بالوقوف دقيقة حداد تكريما لأرواح شهداء مصر الذين قدموا أرواحهم دفاعا عن أمن واستقرار الوطن، كما نقل القائد العام تحيات وتقدير الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة لأبطال ومقاتلى المنطقة الغربية العسكرية، مشيداً بما يبذلوه من تضحيات للدفاع عن أمن مصر واستقرارها.

ووجه القائد العام، التحية لأبطال القوات المسلحة المقاتلين بشمال ووسط سيناء الذين يثبتون كل يوم أنهم رجال لا يهابون الموت عقيدتهم النصر أو الشهادة عازمون على تطهير كل شبر من أرض سيناء من براثن الإرهاب الأسود.

وأكد القائد العام، أن القوات المسلحة ماضية بكل قوة فى تحديث جميع الأفرع والتشكيلات وتزويدها بأحدث الأسلحة والمعدات والنظم القتالية المتطورة تزامناً مع المساهمة بشكل فعال فى خطط التنمية الشاملة للدولة كذلك الإهتمام بالفرد المقاتل إداريا ومعيشيا ومعنوياً خاصة فى المناطق النائية، وتوفير كافة الامكانات لإحكام السيطرة الأمنية بجميع النقاط والمنافذ الحدودية ، وما يتطلبه ذلك من يقظة وجاهزية دائمة وإبتكار المزيد من الاساليب والأفكار الجديدة للتصدى للعناصر الإرهابية والمهربين على كافة الاتجاهات.

وأثنى القائد العام على ما يبذله حماة الغرب من جهد ومواقف بطولية خلال مواجهاتهم المستمرة مع العناصر الإجرامية وعصابات التهريب والمتسللين عبر الحدود الغربية والتصدى بكل شجاعة وتضحية للمخاطر والتهديدات التى تواجه أمن مصر القومى فى ظل الظروف والتحديات الأمنية التى تواجهها منطقة الشرق الأوسط.

وأدار الفريق أول صدقى صبحى حواراً مع رجال المنطقة الغربية العسكرية وطالبهم باليقظة الكاملة والإستعداد الدائم والتواصل المستمر مع المرؤسين ، مؤكدا على ضرورة تحلى كل فرد مدنى أو عسكرى بعقيدة القتال فى أداء الواجبات والمهام المكلف بها للنهوض بالوطن فى كافة المجالات.

وشدد على ضرورة الفهم الكامل خلال تلك المرحلة لحروب الجيل الرابع ، مطالبا بتحرى الدقه فى تناول واستيعاب كافة المعلومات المتعلقه بالأمن القومى المصرى، مشيرا إلى أن القوات المسلحة مؤسسة وطنية صلبة ورجالها كانوا وسيظلون على قلب رجل واحد ولائهم المطلق لمصر وشعبها العظيم.

وأعرب القائد العام، عن اعتزازه بقبائل وعشائر مطروح وتقديره لدورهم وعطائهم الوطنى المشرف فى تغليب المصالح العليا للوطن وجهودهم فى استعادة الأمن والاستقرار ودعمهم الكامل للقوات المسلحة فى كل ما يتخذ من إجراءات لتأمين حدود مصر الغربية.

وقام الفريق اول صدقى صبحى بتكريم المتميزين من الضباط وضباط الصف والصناع العسكريين والجنود من رجال المنطقة الغربية العسكرية تقديراً لادائهم لمهامهم بتفانى وإخلاص خلال الفترة الماضية.

حضر اللقاء عدد من كبار قادة القوات المسلحة .

شاهد أيضاً

رئيس هيئة قناة السويس: توقيع الاتفاقية النهائية للمنطقة الصناعية الروسية قريبا

صفحة جديدة عقد مجلس إدارة المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، برئاسة الفريق مهاب مميش وحضور المهندس …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *