وزير الكهرباء يشهد انطلاق المؤتمر الدولي الأول الطاقة الجديدة والمتجددة

ألقى الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، اليوم، كلمة أثناء مشاركته في “المؤتمر الأول للطاقة المتجددة” المنعقد بالقاهرة 9-11 أكتوبر 2018، أكد خلالها متانة وامتداد العلاقات بين مصر والوكالة الدولية للطاقة المتجددة (إيرينا).

وأضاف وزير الكهرباء، خلال كلمته بالمؤتمر الأول للطاقة المتجددة”، أن مصر استضافت في 2009 الماضي اجتماع اختيار موقع المقر الرئيسي للوكالة، وفازت الإمارات العربية المتحدة الشقيقة باستضافة المقر الرئيسي للوكالة.

وأوضح، أن قطاع الكهرباء بذل جهودًا كبيرة لتنفيذ مشروعات عملاقة لتوليد الطاقة الكهربائية، بإنشاء ثلاث محطات عملاقة لتوليد الكهرباء بنظام الدورة المركبة بسعة 14400 ميجاوات بكفاءة أعلى من 60٪ وتم تشغيلها مؤخرًا بالكامل.

وأكد أن إجمالي القدرات الكهربائية المضافة إلى الشبكة الكهربائية الموحدة، يصل بنهاية عام 2018 إلى حوالي 25 ألف ميجاوات أي ما يعادل 12 ضعف قدرة السد العالي والتي تم إضافتها فقط خلال السنوات الثلاث الأخيرة.

وأجرى قطاع الكهرباء العديد من الخطوات التنفيذية لتحقيق التحول الكامل إلى مرحلة أكثر استدامة لقطاع الكهرباء والطاقة المتجددة تحقق تأمين التغذية الكهربائية لمجابهة الزيادة المطردة في الطلب على الطاقة الكهربائية وتلبية متطلبات التنمية الشاملة.

وأضاف أنه من المقرر وصول الطاقة الكهربائية المولدة من الطاقات الجديدة والمتجددة إلى أكثر من 42٪ في عام 2035، في الوقت نفسه تستهدف الخطة قصيرة الأجل الوصول إلى 20٪ بحلول عام 2022، كما يتضمن مزيج الطاقة أيضًا جميع أنواع مصادر الطاقة (الطاقة النووية، الفحم النظيف، غاز).

وأوضح أن المستثمر أصبح عنده ثقة كبيرة في قطاع الكهرباء والطاقة المتجددة المصري، وتقدم عدد كبير من المستثمرين من القطاع الخاص الأجنبي والمحلي للدخول في مشروعات القطاع وعلى رأسها مشروعات الطاقة الجديدة والمتجددة ويتيح القطاع العديد من الآليات لمشاركة القطاع الخاص منها EPC + Finance ـ BOO ـ IPP ـ المناقصات التنافسية وغيرها.

شاهد أيضاً

مدبولي يتوجه إلى تنزانيا لتوقيع عقد سد «ستيجلر جورج»

مدبولي يتوجه إلى تنزانيا لتوقيع عقد سد «ستيجلر جورج»

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *