يسرا اللوزي تتمرد على زوجها


فتاة صعيدية تقرر التمرد على واقعها، شخصية تعتبر جديدة على الفنانة الشابة يسرا اللوزي، وذلك بعدما اعتاد الجمهور على رؤيتها في أدوار الفتاة الرقيقة والأرستقراطية؛ قبل أن تقرر خوض تجربة جديدة عليها تماما وذلك من خلال فيلمها الجديد “ساعة ونصف”.

اللوزي، قالت إنها ترددت في البداية عندما عُرض عليها الدور؛ لكنها عندما قرأت السيناريو أعجبها الدور، قبلت التحدي والمغامرة في الظهور بشخصية جديدة على جمهورها لا يراها من قبل في مثل هذا الدور.

الشخصية التي تجسّدها اللوزي، من خلال الفيلم، لفتاة محجبة تنتمي إلى أسرة فقيرة من الصعيد تخرجت في كلية الطب، ثم بعد ذلك تجبرها أسرتها على الزواج من شخص لا يجيد القراءة والكتابة، ما يسبب الكثير من الخلافات في وجهات النظر بينهم، مبينة أن هذه قضية هامة يطرحها العمل لنقول إنه لابد أن يكون هناك توافق بين الزوجين، خاصة من ناحية المستوى التعليمي والفكري.

فيلم “ساعة ونصف” تدور أحداثه حول حادث قطار الصعيد الشهير الذي اشتعلت فيه النيران في العياط (جنوب الجيزة)، ويسرد مجموعة متشابكة من الحكايات والقصص الإنسانية المختلفة، تسلط الضوء على مشاكل الفقراء وسلبيات المجتمع، وينتمي إلى نوعية أفلام اليوم الواحد، حيث تدور جميع أحداثه في يوم واحد فقط.

ويشارك في بطولة الفيلم نخبة مميزة من الفنانين منهم: أحمد بدير وفتحي عبدالوهاب وإياد نصار وهيثم أحمد ذكي ومحمد عادل إمام وكريمة مختار وصلاح عبدالله وأحمد فلوكس وهالة فاخر وسوسن بدر وآيتن عامر وروجينا، ومن تأليف أحمد عبدالله، وإنتاج أحمد السبكي، وإخراج وائل إحسان.

شاهد أيضاً

وفاة الإعلامية الكبيرة نادية صالح بعد صراع مع المرض

وفاة الإعلامية الكبيرة نادية صالح بعد صراع مع المرض

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *