الثلاثاء , 19 مارس 2019

أول حالة انتحار بسبب البطالة وارتفاع الأسعار تواجه مرسي

في الوقت الذي تحتفل مصر بأول رئيس منتخب وتصاعد الدعوات الخاصة بالتفاف حولة للخروج بالبلاد من أزمتها الاقتصادية وإنعاش الاقتصاد، وقبل أن تبدأ مهلة الـ100 يوم للرئيس الجديد لإجراء الإصلاحات اللازمة لانتعاش مصر، تخلص عامل من حياته، وقام بشنق نفسه داخل حجرة النوم بقليوب، لعدم حصوله على فرصة عمل وارتفاع الأسعار، نُقلت الجثة إلى مستشفى قليوب العام، وتولى عمرو ابازيد وكيل نيابة قليوب بإشراف التهامي وجدي مدير النيابة، التحقيق.

تلقى المقدم محمد سعيد رئيس مباحث قسم قليوب بلاغًا من الأهالى بقيام محمود أحمد سيد الأعصر 26 سنة عامل بشنق نفسه داخل حجرة نومه بقليوب، وأُخطر اللواء أحمد سالم جاد مدير الأمن، فتبين للواء محمد القصيري مدير المباحث والعميد أسامة عايش رئيس المباحث أن المجني عليه متزوج ولديه أولاد وفشل في الحصول على فرصة عمل في ظل ارتفاع الأسعار فقرر التخلص من حياته، فدخل غرفة نومه وعلق حبلا في السقف وشنق نفسه، فلقي مصرعه على الفور.

شاهد أيضاً

السيسي للشباب العربي والأفريقي: «اجعلوا أوطانكم أكثر سلامًا واستقرارًا»

السيسي للشباب العربي والأفريقي: «اجعلوا أوطانكم أكثر سلامًا واستقرارًا»