الإثنين , 24 يونيو 2019

إخلاء سبيل شريك “المعزول” بقضية التخابر قبل وفاته

845572053i9kdj3yk

كشف مصدر قضائي عن مفاجأة من العيار الثقيل، وهي إصدار المستشار حسن سمير قاضي التحقيق المنتدب من محكمة استئناف القاهرة، للتحقيق في قضية التخابر مع حركة حماس وتهريب السجناء من سجن وادي النطرون وإقتحام السجون خلال ثورة 25 يناير، قرارا بإخلاء سبيل الدكتور عبدالرحمن مصطفى محمد زميل وشريك رئيس الجمهورية المعزول الدكتور محمد مرسي في قضيتي التخابر والهروب من سجن وادى النطرون، والذي توفى متأثرا بمرضه فجر اليوم.

وذكر المصدر أن المتهم المتوفى هو عضو هيئة تدريس بأحد الجامعات المصرية، وكان من ضمن الأسماء التي خرجت من سجن وادي النطرون خلال جمعة الغضب بأحداث ثورة 25 يناير، مع الدكتور محمد مرسي، وأتهم أيضا بالتخابر ضمن القائمة التي ضمت 34 إسم، في قضية “وادي النطرون”، وقد صدر له قرار بإخلال سبيله قبل يوم من وفاته، بعد تدهور حالته الصحية داخل محبسه بسجن طره.

وكشف المصدر أن المتهم كان يعاني من حالة مرضية شديدة، وهي سرطان البنكرياس، وكان يتم علاجه داخل مستشفى سجن طرة على فترات، وكانت جلسة تجديد حبسه يوم السبت الماضي، فتقدم محاميه بطلب لقاضي التحقيق، مرفقا التقارير الطبية الرسمية من مستشفى السجن تفيد تدهور حالته الصحية، وضرورة نقله لمستشفى خارج السجن تكون مجهزة بحالته الصحية .

فأصدر قاضي التحقيق قراره يوم السبت الماضي بإخلاء سبيله على ذمة القضية نظرا لظروفه الصحية الحرجة، إلا أن نيابة أمن الدولة العليا إستأنفت على قرار إخلاء السبيل، وأصدر المستشار ثورت حماد قاضي المعارضات بمحكمة جنايات القاهرة قرارا بتجديد حبسه 45 يوما إحتياطيا على ذمة التحقيقات .

اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية الوفد – إخلاء سبيل شريك “مرسى” بقضية التخابر قبل وفاته

شاهد أيضاً

إحالة 141 موظفا بالمحليات للمحاكمة التأديبية وتوقيع عقوبات على 47 آخرين

إحالة 141 موظفا بالمحليات للمحاكمة التأديبية وتوقيع عقوبات على 47 آخرين