الأحد , 15 سبتمبر 2019

إطلاق أول مبادرة من نوعها لتنشيط السياحة 19 نوفمبر

السياحة-2-300x200

تنطلق مبادرة مصر آمنة لتنشيط سياحة المعاقين 19 نوفمبر المقبل، بمشاركة ١٥٠ موهبة من ذوي الاحتياجات الخاصة تحت شعار “مصر آمنة”، و تحت رعاية رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل، ووزارة السياحة المصرية.

و تهدف المبادرة إلى التأكيد على أن مصر آمنة من الإرهاب، والعمل على تنشيط السياحة وجذب أكثر من ٥ مليون سائح عربي.

كما تهدف إلى حسن استغلال المقومات السياحية التي تتمتع بها مصر وجذب السائح العربي ودعم الاقتصاد المصري في ظل الظروف الراهنة التي يمر بها، والعمل على تقريب المسافات وتقريب بين الشعوب العربية عن طريق التعرف على الشعب المصري والشعوب العربية على أرض الواقع.
من جانبه، قال أحمد صبري سلطان صاحب المبادرة. إن المبادرة تهدف إلى جذب ٥ مليون سائح عربي من ذوي الإعاقة.

وأضاف سلطان، في تصريح صحفي، أن مصر تحتاج حاليا إلى جهد أبنائها وتكاتف الجميع في سبيل لنهوض بالاقتصاد والعمل على خلق مزيد من فرص العمل للشباب واستغلال البنية التحتية القائمة بالفعل مثل “الشواطئ، والمعابد، والكنائس والمساجد التارخية والسياحة الترفيهية وسياحة الشواطئ، والسياحة العلاجية، ومختلف الأنشطة السياحية”، والتأكيد على أن مصر بلد آمنة وقادرة على النهوض.
وأشار سلطان، إلى أن الفكرة غير مسبوقة لأنها تقوم على المواهب من ذوي الإعاقة والاحتياجات الخاصة من خلال مجموعة من المواهب يصل عددهم إلى ١٥٠ موهبة تقدم مجموعة من العروض الفنية والاستعراضية والغنائية والمسرحية.
وأوضح سلطان، أن هؤلاء المواهب سوف يقدمون حفلاتهم بالقاهرة والأقصر ثم التوجه إلى العديد من البلدان العربية ليكونوا كسفراء لمصر ودعوة أقرانهم داخل البلدان العربية لزيارة مصر.

وقال إن تفاصيل البرنامج تتضمن كثير من النقاط الهامة والبرامج التي سيتم الكشف عنها في أوقات مناسبة في مسيرة المبادرة التي تطوف عدد من الدول العربية.

ولفت إلى أن الفكرة كانت وليدة عدة مواقف بهدف دعم وتنشيط السياحة في مصر التي تعد أفضل وأسرع طرق إنعاش الاقتصاد المصري حاليًا.

ونوه سلطان، بأن الحديث حاليًا كثير عن جذب الاستمارات وبناء مصانع ومشروعات مختلفة ومصانع متوقفة ولا أحد يتحدث عن أسرع الطرق الاقتصادية لإنعاش الاقتصاد من خلال تنشيط السياحة، والتي تعد رافد قوي للاقتصاد مجرد أن يقرر السائح التوجه إلى مصر للتحول لمصدر هام لجذب العملة الصعبة ودوران عجلة الاقتصاد.

شاهد أيضاً

سمية الألفى : فاروق الفيشاوي راح عند ربنا اللى أحن عليه من السرطان

سمية الألفى باكية: فاروق الفيشاوي راح عند ربنا اللى أحن عليه من السرطان