الثلاثاء , 19 مارس 2019

اتحاد شباب الثورة يشارك في مسيرة الحريات النقابية …يؤكد :مصر تشهد اضرابا جماهيريا ضد الغلاء

اتحاد شباب الثورة يشارك في مسيرة الحريات النقابية …يؤكد :مصر تشهد اضرابا جماهيريا ضد الغلاء

أعلن اتحاد شباب الثورة عن المشاركة في المسيرة التى تنظمها حملة الحرية النقابية طريقنا للعدالة الاجتماعية يوم الاربعاء 19 سبتمبر الساعة السادسة مساء وذلك للضغط على السلطة السياسية لاصدار قانون الحريات النقابية ووقف تشريد العمال وتنطلق المسيرة من امام الاتحاد المصري للنقابات المستقلة الى مجلس الشوري-يشارك في الحملة قوى عمالية سياسية وحقوقية.
وأكد كريم رضا منسق اللجنة العمالية اللاتحاد شباب الثورة  علي ان مصر تشهد  اضرابا جماهيريا ضد الغلاء فموجات الغضب العمالي المتزامنة والتى يشارك فيها مئات الالاف في كل القطاعات (صناعية وخدمية )،والتى بلغت نحو 220 احتجاجا عماليا خلال الاسبوعيين الماضيين فقط للمطالبة برفع الاجور، والتثبيت، والتطهير..وبنقابات حرة تدافع عن مصالحهم ، بينما تتاهب قطاعات اخرى لخوض اضرابات جديدة ( عمال شركات السكر،موظفي الجامعات، والنقل العام و المعلمين والاطباء والتمريض وغيرهم وذلك بسبب اصرار الحكومة).
وأكد حمادة الكاشف احد المتحدثيين الرسميين للاتحاد علي ان الحكومة تحاول مصادرة الحريات النقابية  خوفا ان ينجح العاملون باجر في توحيد حركتهم في اتحاد عام حقيقي مستقل عنها وعن كل الاحزاب يقود العمال لانتزاع مطالبهم  وحقهم في الحياة، ولذا فان الحكومة  اطلقت الضوء الاخضر لفصل النقابيين الشرفاء من مواقع العمل نحو 200 نقابيا خلال عام ، كما تشن حملة من التشويه على النقابات المستقلة ، واخيرا يصر وزير القوى العاملة على عدم اصدار قانون الحريات النقابية وكذلك اجراء الانتخابات العمالية في شهري اكتوبر ونوفمبر المقبليين، وفقا للقانون 35 لسنة .

76.

و حذر الكاشف من ان الانتخابات المقبلة وفقا لهذا القانون ستسبب ازمة كبيرة وذلك لاسباب عديدة منها
ما بنى على باطل فهو باطل، فقد قضت المحكمة الدستورية بعدم دستورية 12 مادة من مواد قانون النقابات الحالي، كما صدرت احكاماً قضائية بحل مجلس ادارة الاتحاد، واللجان النقابية.
ثانيا:القانون 35 مخالف للمواثيق الدولية لذا وضعت منظمة العمل الدولية مصر في القائمة السوداء، ومن ابرز هذه المخالفات انه يتيح للجهة الادارة وهي وزارة القوى العاملة التدخل في شئون النقابات.
ثالثا:القانون ينزع الصلاحيات من اللجان المصنعية، التى ستصبح خيال ماته، ويمنح كل السلطات للنقابة العامة التى يسيطر عليها الحزب الحاكم ،وفي هذه المرة ستكون الاخوان المسلمين.

 وأكد اتحاد شباب الثورة  علي مطالب القوى العمالية والسياسية المشاركة في المسيرة التى سيشارك فيها الاتحاد اليوم الاربعاء 19 سبتمبر الساعة السادسة مساء من أمام مقر الاتحاد المصري المستقل الى مقر اللجنة التأسيسية للدستور بمجلس الشورى وذلك للمطالبة بـ

-ان ينص الدستور على الحريات النقابية دونما الربط بالقانون

-عودة القيادات العمالية التى تعرضت للفصل بسبب نشاطها النقابي.

-تأجيل الانتخابات العمالية، لما بعد صدور قانون الحريات النقابية

شاهد أيضاً

وزيرة الهجرة تتوجه غدًا لنيوزيلاندا لزيارة المصريين المصابين بالحادث الإرهابي

وزيرة الهجرة تتوجه غدًا إلى نيوزيلاندا لزيارة المصريين المصابين بالحادث الإرهابي