الجمعة , 19 أبريل 2019

«الرئاسة» ترحب بقرار مد عمل لجنة «قتل المتظاهرين» لمدة 60 يوماً

سارة فؤاد

رحبت «الرئاسة» بطلب لجنة «قتل المتظاهرين» المشكلة بقرار رئيس الجمهورية لبحث أسباب العنف في الفترة من 25 يناير 2011 إلى 30 يونيو 2012، بقرار مد العمل لمدة 60 يوماً ، وستصدر موافقتها الرسمية خلال ساعات على أن يسلم التقرير النهائي لأعمال اللجنة في موعد أقصاه منتصف نوفمبر المقبل.

وصرحت مصادر أن اللجنة سترسل خطاباً رسمياً خلال ساعات لوزارة الصحة لمطالبتها بسرعة إرسال تقاريرها بشأن أحداث العنف، تحديداً خلال الأيام الأولى للثورة وأحداث محمد محمود ومجلس الوزراء، خاصة بعدما تأخرت الوزارة في إرسال معلوماتها رغم المطالبات المستمرة للحصول على معلوماتها، وتحديداً فيما يتعلق بالأعداد النهائية للشهداء والمصابين، وقالت أن الأمر نفسه ينطبق على وزارة الداخلية التي من المنتظر أن ترسل تقاريرها الرسمية حول أعداد وتمركز قوات الأمن المركزي خلال أحداث الثورة داخل ميدان التحرير، بالإضافة إلي أحداث محمد محمود ومجلس الوزراء.

وأكد اللواء عماد الدين، عضو لجنة تقصى حقائق قتل المتظاهرين عضو الهيئة الاستشارية للرئيس مرسى : إن تصريحاته الإعلامية بشأن توصل اللجنة لأدلة جديدة في عمليات قتل المتظاهرين خلال أحداث الثورة تم تداولها بشكل خاطئ، موضحا أن اللجنة تمنع تداول أي معلومات بشأن أعمالها الداخلية لوسائل الإعلام حفاظاً على سرية سير العمل، وخوفاً من تنبيه المتورطين في حالة إثبات تورطهم.

شاهد أيضاً

بالصور المؤتمر الثاني حول “كفاءة استخدام النفط والغاز والصناعات ذات الصلة في الدول العربية”

بالصور المؤتمر الثاني حول "كفاءة استخدام النفط والغاز والصناعات ذات الصلة في الدول العربية"