الأحد , 24 مارس 2019

السلطات الاسرائيلية تغلق الحرم الإبراهيمى لمدة 48 ساعة لتأمين احتفالات “عيد العرش”

ياسمين العوضى

أغلقت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم “الثلاثاء”، الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل جنوب الضفة الغربية لمدة 48 ساعة، بدعوى تأمين احتفالات ما يسمى بـ”عيد العرش” اليهودي.

وقال مدير أوقاف الخليل زيد الجعبري: “إن سلطات الاحتلال أغلقت كافة مداخل الحرم وسط تدفق مئات المستوطنين إليه لممارسة طقوسهم الاحتفالية”، مضيفاً: “كما منعت رفع الأذان والصلاة للمسلمين، وفتحت شقيّ المسجد لليهود فقط”.
ولفت إلى أن: “هذا هو الإغلاق الثالث للحرم الإبراهيمي خلال الأسبوعين الماضيين”، مستطرد “الاحتلال يغلق المسجد الذي يعد أقدم مساجد مدينة الخليل أمام المسلمين 10 مرات بالعام فيما يمنع رفع الأذان عشرات المرات، حتى بلغ عدد مرات منع الآذان خلال شهر سبتمبرالمنصرم 74 مرة”
وقال شهود عيان إن قوات الاحتلال نصبت حواجز عسكرية طيارة “متنقلة” بين أحياء البلدة القديمة وبمحيط الخليل وعلى مفترقات الطرق المؤدية إلى المستوطنات.
يذكر أنه في أعقاب مجزرة الحرم الإبراهيمي عام 1994، والتي راح ضحيتها نحو 30 من المصلين على يد مستوطن يهودي، أصدرت لجنة (شمغار) التي شكلتها الحكومة الإسرائيلية للتحقيق في الحادثة قراراً باقتطاع الشق الأكبر للحرم الإبراهيمي، وتحويله إلى كنيس يهودي.
ويعتقد أن المسجد الذي أقرت الحكومة الإسرائيلية ضمه إلى قائمة التراث اليهودي عام 2010 قد بناه نبي الله إبراهيم عليه السلام ودُفن فيه أبناؤه وزوجاته.

 

شاهد أيضاً

السعودية: إنهاء الأزمات الإقليمية يجب أن يكون من خلال دعم الحلول السياسية

السعودية: إنهاء الأزمات الإقليمية يجب أن يكون من خلال دعم الحلول السياسية