الأحد , 25 أغسطس 2019

الفتنة الطائفية تسببت في قتل الشاب معاذ و قوات الأمن تتصدى للمتظاهرين

الفتنة الطائفية
صورة أرشيفية

 نسمة العياشي ، زينب تقي الدين

اندلعت اشتباكات عنيفة بين قوات الأمن و مجموعة من الشباب عقب دفن جثمان الشاب معاذ محمد أحمد 19 سنة  التي أثارت حالة من الذعر في قرية  دهشور

وقامت قوات الأمن بالسيطرة علي الموقف بعد محاولة من الشباب المتظاهرين لاقتحام الكنيسة و مخزن لمياه غازية ملك لمواطن قبطي

وأثارت التحقيقات التي أشرف عليها الرائدان هاني اسماعيل و مجدي موسي علي أن إصابة المواطن معاذ أثناء تواجده عن طريق الصدفة في مكان الحادث و تسببت في حروق فتم نقله الي المستشفي وانتقلت قوات الامن الي كنيسة مار جرجس تخوفا من اقتحام المسلمين لها.

شاهد أيضاً

سمية الألفى : فاروق الفيشاوي راح عند ربنا اللى أحن عليه من السرطان

سمية الألفى باكية: فاروق الفيشاوي راح عند ربنا اللى أحن عليه من السرطان