New
السبت , 7 ديسمبر 2019

الكنيسة المصرية ورابطة الكنائس المسيحية تدين الفيلم الأمريكي المسئ للرسول

حنان الشربيني

صرح راعى الكنيسة المصرية ورئيس رابطة الكنائس المسيحية بالكويت “القمص بيجول  الأنبا بيشوى” انه يدين الفيلم الأمريكي المسيء للرسول الكريم، ووصفه بأنه مخطط خبيث يهدف للتفرقة بين المسلمين والمسيحيين، وأكد رفض الكنيسة المصرية ورابطة الكنائس المسيحية بالكويت الإساءة للمسلمين أو معتقداتهم أو رموزهم بأي شكل، وأن هذه الأفعال جريمة يعاقب عليها القانون كما أنها تتعارض مع القيم المسيحية المعروفة.                                 

وأكد التجمع القبطي الأمريكي، أنه يؤمن باحترام حقوق الإنسان وآدميته وحقه في حرية الفكر والرأي والاعتقاد الديني، وكذلك النهوض والتقدم بمصر، ولكنه لن يوافق على أي إهانة لمعتقدات أي إنسان في العالم، وبالأخص أشقائنا مسلمي مصر، كما صرحت المنظمة عن استيائها الشديد ورفضها لنشر الفيلم المسيء للإسلام وللنبي محمد صلى الله عليه وسلم، والتعمد بجرح شعور أشقائنا المسلمين في مصر الذين نكن لهم كل محبة واحترام.

وطالب كميل حليم رئيس التجمع الامريكى في بيان له : أن المصريين أجمعين من مسلمين ومسيحيين بدراسة ما حدث والتضررات التي تبلورت بعد عرض هذا الفيلم المسيء الذي جعل الشعب في هذا الموقف الانقسامي، والبحث عن طرق جديدة نسير فيها لتجنب أي مؤامرات وأعمال خارجية والتي قد تؤدى إلى انقسامنا وهذا ما يتمناه المتطرفين. 

ويذكر أن موقع اليوتيوب، اليوم الاثنين، منع مشاهدة الفيلم المسيء للإسلام الذي أثار بث مقاطع منه موجة احتجاجات في العديد من الدول الإسلامية في ماليزيا ، بعدما منع مشاهدته في إندونيسيا والهند وليبيا ومصر وأفغانستان وباكستان.

وأعلن متحدث باسم موقع اليوتيوب الذي يملكه محرك البحث الأمريكي العملاق جوجل، إن شريط مقاطع الفيلم “براءة الإسلام” بات محظورا منذ الأحد في ماليزيا، وتابع حين يبلغوننا أن شريط فيديو غير شرعي في بلد ما، فإننا نمنع مشاهدته بعد التدقيق في المسألة“.

 

شاهد أيضاً

إزالة عدد ١٢ مكمورة فحم بقرية الرياض بدمياط

إزالة عدد ١٢ مكمورة فحم بقرية الرياض بدمياط