New
السبت , 7 ديسمبر 2019

المشير طنطاوي يشهد حفل تسليم وتسلم المنطقة المركزية العسكرية بالهايكستب

شهد المشير حسين طنطاوى، القائد العام ورئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، مراسم الاحتفال بتسليم وتسلم قيادة المنطقة المركزية العسكرية من اللواء أركان حرب حسن الروينى، الذى تم تعيينه مساعدا لوزير الدفاع إلى اللواء أركان حرب توحيد توفيق عبدالسميع، الذى كان يشغل منصب رئيس أركان المنطقة المركزية العسكرية، وذلك بقاعة احتفالات المنطقة المركزية بالهايكستب والتى شهدت منذ عدة أيام حفل تنصيب الرئيس الدكتور محمد مرسي.

وبدأت مراسم الاحتفال بكلمة للواء أركان حرب حسن الروينى أشار فيها الى الدعم الدائم والمستمر من القيادة العامة للقوات المسلحة، الذى كان له أثر كبير فى نجاح المنطقة المركزية العسكرية خلال أربعة أعوام ونصف شرف خلالها بقيادتها، قائلا : ” لعلى أكون قد حققت ما قطعته على نفسى من عهد أمام الله وأمام سيادتكم يوم أقسمت قسم الولاء، وبالرغم من تعدد المهام والالتزامات التى كلفت بها المنطقة المركزية العسكرية، خاصة خلال أحداث ثورة 25 يناير، إلا أن الدعم الدائم والمستمر مكننا من تحقيق تلك المهام بإتقان وإقتدار”.

ولفت الروينى إلى أن المشير حسين طنطاوى، القائد العام رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة قد أرسى العديد من القيم والمبادىء، وجسد بشكل واضح أهمية تضامن وتعاون جميع أجهزة الدولة، فى الحفاظ على امن وسلامة الوطن، وظهر ذلك خلال فترة قيادته للمنطقة المركزية، كما وجه الشكر للفريق سامى عنان رئيس أركان حرب القوات المسلحة، نائب رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة على توجيهاته المستمرة والدائمة لتفعيل الأداء وتعظيم الإنجازات.

واستعرض الروينى الأنشطة التى قامت بها المنطقة المركزية على مدار أربعة أعوام ونصف من إستعداد قتالى وتنفيذ مشروعات تكتيكية، بالإضافة إلى مشاركتها ضمن منظومة القوات المسلحة فى أحداث ثورة 25 يناير، بتأمين الأهداف والمنشات الحيوية، والسفارات ومكافحة أعمال العنف والبلطجة وتحقيق الاستقرار ومنع انتشار الفوضى، التى تمثلت فى تأمين مستودعات الغاز والوقود ونقل الأموال، وتأمين الانتخابات.

وأوصى الروينى رجال المنطقة المركزية العسكرية بضرورة أن يكونوا أمناء على مبادىء القوات المسلحة والأمانة التى يحملون مسئوليتها فى الحفاظ على المكانة المتميزة للمنطقة المركزية العسكرية، ثم استأذن القائدان السابق والحالى بإستعراض عناصر رمزية من تشكيلات ووحدات المنطقة المركزية، التى اصطفت لتحيتهما وقام اللواء أركان حرب حسن الروينى بتسيليم علم القيادة الى اللواء أركان حرب توحيد توفيق عبدالسميع قائد المنطقة المركزية الجديد الذى أدى قسم الولاء.

من جانبه أكد اللواء أركان حرب توحيد توفيق أن رجال المنطقة المركزية العسكرية يعاهدون الله والوطن على الا يدخورا جهدا فى سبيل رفعة القوات المسلحة، وأن يقفوا بالمرصاد ضد كل من تسول له نفسه الإعتداء على ثرى الوطن مستلهمين، من القيم والمبادىء الأصيلة للعسكرية المصرية، نبراسا يضيء لهم الطريق، لتظل دائما القوات المسلحة حامية لتراب مصر الغالية .

وأشاد قائد المنطقة المركزية الجديد بدور اللواء حسن الروينى على مدى اربعة أعوام ونصف ماضية تحمل خلالها امانة القيادة، حقق خلالها العديد من الإنجازات، مؤكدا أن الهدف الأساسى له خلال الفترة المقبلة، المحافظة على الكفاءة القتالية والإستعداد القتالى العالى للوصول الى درجة الاحتراف وأن يكون الإنضباط العسكرى والدقة فى الأداء أهم سمات المنطقة فى ضوء تقدير كافة المتغيرات والظروف المحيطة بالوطن.

وفى ختام كلمته توجه اللواء اركان حرب توحيد توفيق قائد المنطقة المركزية بالشكر للمشير حسين طنطاوى القائد العام رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة والفريق سامى عنان، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، على توجيهاتهم الدائمة لتحقيق الأهداف المطلوبة فى كافة المجالات.

حضر مراسم الإحتفال الفريق سامى عنان، رئيس أركان حرب القوات المسلحة نائب رئيس المجلس الأعلى، وقادة الأفرع الرئيسية، وكبار قادة القوات المسلحة، وقدامى قادة المنطقة المركزية العسكرية

شاهد أيضاً

شكري يبحث والمبعوث الأممي لليبيا الجهود المبذولة لإنجاح “عملية برلين”

شكري يبحث والمبعوث الأممي لليبيا الجهود المبذولة لإنجاح "عملية برلين"