الخميس , 18 أبريل 2019

المعلم : خطاب مرسي تدخل في الشأن الداخلي السوري

المعلم

اعتبر وزير الخارجية السوري وليد المعلم كلام الرئيس المصري محمد مرسي عن الأوضاع في سوريا تدخل في الشأن الداخلي .

وقال المعلم ، في تصريحات لقناة “العالم” الإيرانية اليوم الخميس خلال افتتاح القمة السادسة عشر لدول “عدم الانحياز” في طهران ، أن كلام الرئيس مرسي بشأن سوريا كلام  يصدر عن رئيس حزب وليس رئيس حركة عدم الانحياز.

ونفت قناة “العالم” انسحاب الوفد السوري من افتتاح قمة عدم الانحياز عندما ألقى الرئيس مرسي كلمته ، وإنما خرج الوزير المعلم لإلقاء مقابلة مع القناة.

ومن جانبها ، اتهمت وزارة الخارجية السورية الرئيس مرسي، بالتحريض على استمرار سفك الدم السوري، على حد زعمهم .

وكان الرئيس المصري محمد مرسي  صرح إن نزيف الدم في سوريا لا يمكن أن يتوقف بغير “تدخل فاعل” من الخارج.

وأضاف ، في كلمة أمام قمة حركة عدم الانحياز بطهران ، أن سوريا بحاجة إلى انتقال سلمي إلى الديمقراطية ودعا إلى التضامن “مع نضال أبناء سوريا ضد نظام قمعي فقد شرعيته”.

ومضى يقول “نزيف الدم في سوريا في رقابنا جميعا وعلينا أن ندرك أن هذا الدم لا يمكن أن يتوقف بغير تدخل فاعل منا جميعا”.

وقال مرسي إن التضامن مع الشعب السوري “واجب أخلاقي” وضرورة إستراتيجية.

وأضاف “علينا جميعا أن نعلن دعمنا الكامل غير المنقوص لكفاح طلاب الحرية والعدالة في سوريا وأن نترجم تعاطفنا هذا إلى رؤية سياسية واضحة تدعم الانتقال السلمي إلى نظام حكم ديمقراطي يعكس رغبات الشعب السوري في الحرية.

شاهد أيضاً

السيسى أول رئيس مصرى فى أبيدجان خلال زيارته رقم 25 لأفريقيا

السيسى أول رئيس مصرى فى أبيدجان خلال زيارته رقم 25 لأفريقيا