New
الثلاثاء , 10 ديسمبر 2019

‘النور’: نرفض دولة رجال الدين.. وقضيتنا الحفاظ على الهوية

النور: نرفض دولة رجال الدين.. وقضيتنا الحفاظ على

كتبت:عفاف محمد ابو الفرج

أكد الدكتور ياسر عبد التواب، رئيس اللجنة الإعلامية بحزب النور ‘السلفى’، أن حزب النور يرفض ما يسمى بالدولة ‘الثُّيوقراطية’، وهى الدولة التى يحكم فيها رجال الدين، مشيراً إلى أنه ليس لدينا رجال دين، ولكن لدينا أشخاص ينتمون إلى الدين والالتزام الفكرى والمنهجى الدينى.

وقال ‘عبد التواب’، فى تصريح خاص لـ’اليوم السابع’، يجب التفرقة بين ما كان يحدث قديماً فى الغرب والحكم بالحق الإلهى الذى كان يفعله رجال الكنيسة، والذى نرفضه، وبين ما نطالب بتغييره فى الدستور، وهو أن تكون السيادة لله سبحانه وتعالى.

وأشار رئيس اللجنة الإعلامية بحزب النور إلى أن ما يقصده الحزب فى أن تكون السيادة لله بأنه لا سيادة لأى أحد على البشر، ويجب الرجوع إلى منهج الله، مؤكداً أن كلمة السيادة للشعب فى المادة الثالثة للدستور إذا استمرت لا تخالف الدين مادامت فى إطار فهمها الأساسى.

وقال ‘عبد التواب’، إن حزب النور قضيته فى الأصل المحافظة على هوية الدولة فى كل الأمور، موضحاً أن الحزب سيتوافق مع باقى القوى السياسية فى باقى مواد الدستور، مادام الأمر لا يتعلق بثوابت الأمة.

وحول دعم حزب النور لمشروع الـ100 يوم الذى أعلن عنه الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية، قال ‘عبد التواب’، هناك بعض المحاور الخمسة التى يعتمد عليها برنامج الدكتور محمد مرسى، يقوم أبناء الحزب بأنفسهم بتنفيذها، بينما هناك بعض المحاور نتعاون فيها مع الجهات الرسمية والأحزاب الأخرى لنساعد فى تنفيذها.

شاهد أيضاً

إزالة عدد ١٢ مكمورة فحم بقرية الرياض بدمياط

إزالة عدد ١٢ مكمورة فحم بقرية الرياض بدمياط