الإثنين , 25 مارس 2019

جائزة أممية للاجئة تساعد ضحايا الاغتصاب في الصومال


نشرت صحيفة ”كريستيان ساينس مونيتور” الأمريكية تقريرا عن لاجئة صومالية في كندا تدعى ”حواء عادن محمد” تعود لوطنها الممزق لمساعدة ضحايا العنف والمجاعة والحرب في الصومال.

أفادت الصحيفة بأن حواء حصلت على جائزة منظمة ”نانسن” للاجئين ولذلك لمساعدتها ألاف من النساء والفتيات اللاتي تعرضن للاغتصاب على البدء في حياة جديدة و توفير مسكن آمن لهم.

من الجدير بالذكر أن حواء هي لاجئه في كندا وعادت للصومال عام 1995 لتطلق برنامجها التعليمي الموجه لضحايا العنف والحرب والمجاعة، وقد أطلق عليها لقب ”ماما حواء” في أعقاب إنقاذها لحياة فتاة تعرضت للاغتصاب لذلك عرفت محليا بذلك الاسم.

أنشأت حواء ”مركز جلاكايو ” للسلام والتنمية والذي ساعد ما يقرب من 215 الف من ضحايا العنف والتشرد منذ عام 1999.

وأضافت الصحيفة أنه ”في مجتمع كالصومال توجد العديد من النساء اللاتي تعرضت للاغتصاب وقد تم تجاهلهم لفترات طويلة إلا أن حواء ساعدتهم في الحصول على مكان للسكن و لبدء حياة جديدة واستعادة كرامتهم المهدرة”.

وكذلك شمل البرنامج الانمائي التابع لمنظمتها الانمائية على دورات تعليمية للذكور في بعض الصناعات اليدوية كالنجارة وذلك لتجنبهم السقوط في دائرة التطرف بالانضمام إلى العصابات المسلحة.

جاء ذلك في الوقت الذي ينادي في الرئيس الصومالي الجديد حسن شيخ محمد والذي تولى منصبه في السادس عشر من شهر سبتمبر، بوضع نهاية للقرصنة والإرهاب اللذين يعاني منهما الصومال منذ عقدين من الزمان ونتج عن ذلك نزوح وتشرد مليونين من المواطنين.

يذكر أن حواء سافرت إلى كينيا لإجراء عملية جراحية من المقرر أن تحضر حفل استلام الجائزة بجنيف في 1 من أكتوبر المقبل.

شاهد أيضاً

انتهاء الإجتماع السُداسى لوزراء خارجية ورؤساء أجهزة مخابرات مصر والأردن والعراق

انتهاء الإجتماع السُداسى لوزراء خارجية ورؤساء أجهزة مخابرات مصر والأردن والعراق