الجمعة , 23 أغسطس 2019

حافظ سلامة:نحن في حيازة حزب وثني

حافظ-سلامة2

حسام فهمي

أكد الشيخ حافظ سلامة قائد المقاومة الشعبية بالسويس أثناء حرب أكتوبر المجيدة أن قواتنا المسلحة من أبناء هذا الشعب كان لها دور رائد فى نجاح ثورة 25 يناير، يوم أن كان من كان فى السجون والمعتقلات، ومن كان له صفقات مع النظام البائد مؤيدًا للتوريث، ومنهم من حرم الخروج على الحاكم الشرعى، ومنهم من كان يتوجس خيفة لو تفوه بكلمة توحى بتأييده لثورة 25 يناير، وكان أبناؤنا من القوات المسلحة درع هذا الشعب. مقدمًا لهم الشكر.

 

وأضاف سلامة عبر بيان أصدره اليوم، الأربعاء، أن الرئيس محمد مرسى لم يفز على خصمه إلا بأعداد ضئيلة من الأصوات، برغم ما سخر لهم من منابر المساجد، ومع كل هذه الحشود، لم يكن الفرق بينه وبين خصمه إلا نسبة ضئيلة، واليوم نؤكد لمرسى وغيره أن مصر ليست تركة لا لهيئة ولا لجماعة ولا لأى تنظيم من التنظيمات، حتى تحدث بها الصفقات ليس بالداخل فقط؛ ولكن بالخارج أيضًا، مطالبًا إياهم بأن يتقوا الله فى مصر وشعبها الوفى المخلص، وقال: إننا رأينا فى اختيار رئيس الوزراء والحقائب الوزارية كأننا استبدلنا بحزب وثنى اسمًا إسلاميًّا مستترًا.

 

وتابع سلامة: “أقولها بكل صراحة: إذا دامت لغيرك ما وصلت إليك. وأكررها مرة ومرات: إن الجيش وأبنائى الذين ضحوا بأرواحهم هم درع الشعب المصرى وحماته. ولابد للنظام أن يعيد حساباته، لأن كرامة الجيش من كرامة الشعب، لأنهم أبناؤهم، وأطالب من خلال هذا البيان بما سبق أن طالبت به فى بيان لى يوم 28 يناير من إعادة تنظيم وتسليح جيشنا الباسل، وتفرغه لأداء مهامه الأساسية، ونحن الشعب من ورائه”.

شاهد أيضاً

سمية الألفى : فاروق الفيشاوي راح عند ربنا اللى أحن عليه من السرطان

سمية الألفى باكية: فاروق الفيشاوي راح عند ربنا اللى أحن عليه من السرطان